رئيسة الحكومة القرغيزية المؤقتة: الاستفتاء على الدستور الجديد سيجري في أي حال من الأحوال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49513/

أكدت رئيسة الحكومة القرغيزية المؤقتة روزا أوتونبايفا يوم الجمعة 18 يونيو/حزيران أن الاستفتاء على نص الدستور الجديد المقرر هذا الشهر سيجري في أي حال من الأحوال، لكنها لم تستبعد ان بعض مناطق البلاد لن يشارك في الاستفتاء بسبب الوضع الانساني الصعب فيها.

أكدت رئيسة الحكومة القرغيزية المؤقتة روزا أوتونبايفا يوم الجمعة 18 يونيو/حزيران أن الاستفتاء على نص الدستور الجديد المقرر هذا الشهر سيجري في أي حال من الأحوال، لكنها لم تستبعد ان بعض مناطق البلاد لن يشارك في الاستفتاء بسبب الوضع الانساني الصعب فيها.
ووصلت أوتونبايفا يوم الجمعة الى مدينة أوش التي اندلعت فيها مواجهات دامية بين القرغيز والاوزبيك انتشرت الى مناطق أخرى من البلاد. وزارت رئيسة الحكومة المناطق الأكثر تضررا في ضواحي أوش والمستشفيات التي تستضيف المصابين في المواجهات.
واشارت أتونبايفا الى أن إجراء الاستفتاء امر ضروري لإخراج البلاد من الفوضى.
من جانب آخر أعلن فلاديمير تشوروف رئيس لجنة الانتخابات المركزية الروسية أن موسكو تخطط لإرسال 36 مراقبا الى قرغيزيا للإشراف على سير الاستفتاء المقرر في 27 يونيو/حزيران.
أوتونبايفا: سنعيد إعمار مدينة أوش
أكدت رئيسة الحكومة القرغيزية المؤقتة عزم حكومتها على بذل كل الجهود لإعادة إعمار مدينة أوش، إحدى ساحات الاشتباكات العرقية العنيفة بين القرغيز والأقلية الأوزبكية جنوبي البلاد.
وقالت أوتونبايفا: "علينا أن نعطي الناس أملا في أننا سنعيد إعمار ما تم تدميره في هذه المدينة، وسنعيد إليها جميع اللاجئين.. سنوفر جميع الظروف لتحقيق ذلك. أنا أعتقد أن العالم كله سيساعدنا، لأن إرادتنا هي أن يتعايش شعبانا في سلام وصداقة".
وذكرت أنه ليس هناك حاجة لإرسال قوات حفظ السلام الأجنبية الى جنوب قرغيزيا، مشيرة الى استقرار الوضع في المنطقة.
وأوضحت أوتونبايفا أن السلطات ستلجأ الى "الديمقراطية الشعبية" لتسوية النزاع العرقي في البلاد، مؤكدا أن ممثلي الأطراف يجرون مباحثات لتجاوز الأزمة.
هذا وأعلنت الشرطة القرغيزية أن الطرفين القرغيزي والأوزبيكي قد بدءا تبادل الأسرى بينهما صباح يوم الجمعة، مشيرة الى أنها لا تتمتع بمعلومات دقيقة حول عدد هؤلاء الأسرى لان العملية تجري بدون وساطة قوات الأمن.
منظمة الصحة العالمية: عدد المتضررين من الأزمة بجنوب قرغيزيا قد يبلغ مليون شخص
أعلنت منظمة الصحة العالمية يوم الجمعة أن عدد المتضررين نتيجة الأحداث الدامية بجنوب قرغيزيا قد يبلغ مليون شخص.
وأوضحت المنظمة أن هذا العدد يضم 300 ألف لاجئ فروا الى جمهورية أوزبكستان المجاورة و700 ألف شخص تركوا بيوتهم ولكنهم مازالوا موجودين في الأراضي القرغيزية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)