مدفيديف يناقش مع اوباما مسائل الامن الدولي وآفاق انضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49502/

اعلن اركادي دفوركوفيتش مساعد الرئيس الروسي للصحفيين في 21 يونيو/حزيران ان دميتري مدفيديف سيناقش مع الرئيس الامريكي باراك اوباما مسائل الامن الدولي وانضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية وذلك خلال زيارته الى الولايات المتحدة التي يبدأها يوم الثلاثاء ـ 22 يونيو/حزيران.

اعلن اركادي دفوركوفيتش مساعد الرئيس الروسي للصحفيين في 21 يونيو/حزيران ان دميتري مدفيديف سيناقش مع الرئيس الامريكي باراك اوباما ضمنا مسألة انضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية وذلك خلال زيارته الى الولايات المتحدة التي يبدأها يوم الثلاثاء ـ 22 يونيو/حزيران.
وسيناقش الرئيسان خلال لقاءاتهما التي ستجري في البيت الابيض مسائل الامن الدولي وتوقيع اتفاقيات في مختلف المجالات المرتبطة بالامن والقضايا الاقتصادية التي ستحتل حيزا اكبر من المباحثات مما كان مخططا لها في السابق.
وسيناقش الرئيسان مسائل التعاون في مجال العلم والتكنولوجيا وانضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية.
واكد دفوركوفيتش ان مدفيديف سيبدأ زيارته من سان فرانسيسكو وسيزور في اليوم التالي عددا من الشركات الامريكية في وادي السيليكون وجامعة ستانفورد.

مدفيديف: حققنا الكثير مع الرئيس اوباما على كل المستويات 

أكد الرئيس الروسي دميتري مدفيديف في حديث لصحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، أكد أنه يسعى من خلال زيارته إلى الولايات المتحدة، لتعزيز العلاقات بين البلدين والارتقاء بها إلى مستوى أرفع، مشيرا إلى أنه سيبحث خلال الزيارة قضايا عديدة اقتصادية وسياسية.
وقال مدفيديف "ماذا أريد أن أنجزه من زيارتي إلى الولايات المتحدة الأمريكية، أود أن أواصل الحوار مع الرئيس أوباما وتعزيز الإيجابية التي تكونت في الحوار الروسي الأمريكي"، مضيفا "في الآونة الأخيرة استطعنا رفع مستوى الحوار وحققنا عددا من النتائج العملية.. منها تنسيق عملنا في القضايا الدولية وتوقيع معاهدة "ستارت الجديدة".
وتابع مدفيديف قائلا"أقول دائما إن العلاقات بين الرئيسين شرط لا بد منه للعلاقات الجيدة بين البلدين إلا أن ذلك ليس كافيا. يجب أيضا أن توجد إرادة سياسية ودعم السلطات والمجتمع المدني وأيضا دعم رجال الأعمال وفي هذه الحالة يتحقق كل شيء".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)