مؤتمر موسكو.. الإرهاب الدولي على طاولة البحث

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49470/

برعاية مجلس الإتحاد الروسي انعقد في موسكو يوم 17 يونيو/حزيران مؤتمر بعنوان "الإرهاب الدولي- تهديد للحضارات" حضره عدد كبير من الدبلوماسيين والقانونيين إضافة إلى ممثلين عن الهيئات الأمنية الروسية.

برعاية مجلس الإتحاد الروسي انعقد في موسكو يوم 17 يونيو/حزيران مؤتمر بعنوان "الإرهاب الدولي- تهديد للحضارات" حضره عدد كبير من الدبلوماسيين والقانونيين إضافة إلى ممثلين عن الهيئات الأمنية الروسية.
وناقش المجتمعون أسباب تفاقم ظاهرة الإرهاب والوسائل الناجعة للوقاية منها. كما أكدوا أهمية حماية جيل الشباب من تأثير الأفكار المتطرفة وتأمين ظروف الحياة الكريمة لجميع أفراد المجتمع. فيما دعا بعض المحاضرين إلى الاستفادة من تجربة "المناصحة" التي تقوم بها السعودية من أجل إعادة تأهيل كل من ضل عن جادة الصواب. وشدد المتحدثون خلال المؤتمر على ضرورة الفصل بين مصطلحي الإرهاب والمقاومة.
وقال بوغوس اكوبوف رئيس مجلس رابطة الدبلوماسيين الروس "لا يجوز وصف نضال الشعب الفلسطيني من أجل حقوقه بالإرهاب... هذا الكفاح الذي يهدف إلى إنشاء دولة مستقلة على الأراضي التي حددها المجتمع الدولي وقرارات الأمم المتحدة يعد قانونيا".
من جانبه دعا عضو لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي إسلام بيك إسلاخانوف إلى تنسيق جهود المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب. وانتقد محاولات بعض الجهات إلصاق تهمة الإرهاب بالمسلمين.
وقال  إسلاخانوف "ينبغي أن نتوحد ضد الإرهاب.. هذا الشر الذي يبغضه الله يجلب المصائب للمسلمين أنفسهم. أعداء الإسلام يحاولون مساواته بالاسلام. الإسلام دين السلام لكنهم يحاولون تصويره على أنه دين قاس يدعو إلى قتل الأبرياء. هناك آية في القرآن معناها من قتل إنسانا بريئا فقد قتل الناس جميعا".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)