عباس: القرار الإسرائيلي لا يلبي المطالب الدولية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49277/

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الاثنين 14 يونيو/حزيران إن لجنة التحقيق الإسرائيلية الداخلية لا تلبي قرار مجلس الأمن. كما طالب بعد مباحثات أجرها مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في باريس، طالب إسرائيل برفع حصارها عن قطاع غزة .

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الاثنين 14 يونيو/حزيران إن لجنة التحقيق الإسرائيلية الداخلية لا تلبي قرار مجلس الأمن. كما طالب بعد مباحثات أجرها مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في باريس، طالب إسرائيل برفع حصارها عن قطاع غزة .
واشار عباس الى ان قادة كافة الدول الذين التقى معهم  وافقوا على ضرورة رفع الحصار عن القطاع، مشيرا الى ان هذا الامر يعتبر مطلبا اساسيا للجانب الفلسطيني.
واوضح عباس بشأن المفاوضات مع الجانب الاسرائيلي انه "بحلول الخريف القادم لا بد أن يكون قد حدث نوع من التطور بشأن المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وإذا لم يحدث ذلك فلا بد من وقفة لإعادة النظر فيما يمكن اتخاذه، والرئيس ساركوزى متفق معنا على ذلك".

عباس: اجراءات رفع الحصار عن غزة يجب ان تكون من خلال حكومة سلام فياض

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس في حديث مع صحيفة "الايام" الفلسطينية ان الحكومة الفلسطينية برئاسة سلام فياض يجب أن تكون طرفا في أي إجراء يهدف إلى إنهاء الحصار المفروض على قطاع غزة، مضيفا "حكومتنا هي الممثل الشرعي للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة. لذا فإن أي إجراءات أو خطوات من جانب إسرائيل أو المجتمع الدولي يجب أن تكون من خلال هذه الحكومة، ونحن على استعداد للقيام بكل ما هو ممكن حسب طاقتنا".
وشدد عباس على ضرورة العودة فيما يتعلق بمعبر رفح إلى الاتفاق الموقع عام 2005 بين الإسرائيليين والفلسطينيين والأميركيين والأوروبيين، واعادة حرس الرئاسة إلى رفح، موضحا "هذا يتطلب الحديث عن المصالحة. ويجب أن يعودوا إلى قطاع غزة أيضا من خلال المصالحة وتحت المصالحة".

موسى: خطوات  إسرائيل الأخيرة مجرد تجميل لحصارها على غزة
إلتقى الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في منتجع شرم الشيخ لإطلاعه على تفاصيل زيارته إلى قطاع غزة. ووصف موسى سماح إسرائيل في المدة الأخيرة بمرور مزيد من السلع إلى القطاع بأنه مجرد تجميل للحصار.
ورفض موسى التعامل مع اسرائيل في وضع آلية معينة في هذا المجال، مشيرا الى أن "كل هذه مستحضرات التجميل لن تساعد في حل المشكلة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية