ايهود باراك يلغي زيارته الى باريس خشية محاكمته

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49236/

ألغى وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك يوم 13 يونيو/حزيران زيارة كانت مقررة الى فرنسا وذلك خشية تقديمه للمحاكمة على خلفية الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية.

ألغى وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك يوم 13 يونيو/حزيران زيارة كانت مقررة الى فرنسا وذلك خشية تقديمه للمحاكمة على خلفية الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية.

وأعلن مكتب وزير الدفاع الاسرائيلي ان باراك قرر البقاء في اسرائيل وعدم التوجه الى باريس للمشاركة في المعرض العسكري العالمي السنوي الذي يقام هناك.

وجاء الالغاء بعد الاعلان عن نية النشطاء الفرنسيين الذين شاركوا في "اسطول الحرية" وبدعم من ثلاثة اعضاء برلمان فرنسيين، التوجه الى محكمة العدل الدولية في لاهاي لمقاضاة اسرائيل على ارتكابها جريمة حرب بعد اقتحامها اسطول الحرية.

وكانت الخارجية الاسرائيلية قامت بعمل اتصالات مكثفة وتحضير طاقم قانوني لمرافقة باراك في زيارته لفرنسا، وذلك لمواجهة اي احتمال لملاحقته وتعرضه للاعتقال في باريس لكنه قرر بشكل مفاجئ صباح اليوم الغاء الزيارة والبقاء في اسرائيل.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية