فرنسية... بورودها الروسية تحقق استثمارا مدهشا

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49210/

وسط دعوات السلطات الروسية الى تحسين بيئة الاعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة وتبسيط المعاملات يجازف بعض التجار والمنتجين بإقامة مشاريع خاصة بهم وتوظيف اموال ضخمة دون انتظار الدعم الحكومي. تدير فلورانس جارفيه سيدة الاعمال الفرنسية الاصل علامة تجارية تدعى "ساحرة الورد الجوري" أنشأتها مع اندلاع الازمة المالية العالمية.

وسط دعوات السلطات الروسية الى تحسين بيئة الاعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة وتبسيط المعاملات يجازف بعض التجار والمنتجين بإقامة مشاريع خاصة بهم وتوظيف اموال ضخمة دون انتظار الدعم الحكومي. وتدير فلورانس جارفيه سيدة الاعمال الفرنسية الاصل  علامة تجارية تدعى "ساحرة الورد الجوري" أنشأتها مع اندلاع الازمة المالية العالمية.
وتعتبر مزرعة فلورانس احدي اشهر مزارع الورود في محافظة كالوغا، حيث يزدهر مشروعها اليوم ببراعم زهور عطرية تتفتح على مدار السنة بغض النظر عن الطقس والجو، وتباع الزهور النادرة النوع في أفخر محلات موسكو التجارية.
وتتطلب طبيعة ورود الجوري التي تزرعها فلورانس مراقبة دقيقة على مستوى الرطوبة والحرارة وتوزيع الماء والضوء على مساحة هكتار. هذه الظروف توفرها معدات مزودة بأحدث التقنيات يخدمها حوالي 40 مهندسا وزراعيا. وتشكل جهود ونفقات نسبة 70 % من قيمة الورد، ما يضعه في قطاع السلع الفاخرة اذ يصل سعر الوردة الواحدة الى 10  دولارات.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم