كلينتون تأسف لتراجع المعارضة الايرانية عن التظاهر

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49104/

اعربت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون خلال زيارتها لجزر بربادوس يوم 10 يونيو/حزيران عن اسفها لتراجع المعارضة الايرانية عن دعوة مناصريها الى التظاهر يوم غد السبت، بمناسبة الذكرى الاولى لانتخاب محمود احمدي نجاد لولاية رئاسية ثانية.

اعربت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون خلال زيارتها لجزر بربادوس يوم 10 يونيو/حزيران عن اسفها لتراجع المعارضة الايرانية عن دعوة مناصريها الى التظاهر يوم غد السبت، بمناسبة الذكرى الاولى لانتخاب محمود احمدي نجاد لولاية رئاسية ثانية.

وقالت  الوزيرة الامريكية بهذا الصدد، "ليس من المؤسف فحسب ان تلغي المعارضة التظاهرات، بل ان ذلك يكشف ايضا بجلاء لماذا يثير النظام الايراني كل هذا القلق في جميع انحاء العالم".

وكانت المعارضة قد اعلنت في بيان نشره موقع كروبي الالكتروني يوم 10 يونيو/حزيران، بانه و"مع اخذ تقارير الاحزاب الاصلاحية في الاعتبار وايضا لحماية حياة الناس وممتلكاتهم، نعلن ان التظاهرة المقررة لن تتم". واضافت المعارضة في بيانها "بالنظر الى القمع الذي تعرض له خلال العام الفائت اناس جريمتهم الوحيدة انهم طالبوا بالتصويت في شكل سلمي، وبالنظر الى المعلومات حول استنفار متطرفين وقوى قمعية، (...) نطلب من السكان مواصلة طرح مطالبهم بوسائل اخرى اقل كلفة واكثر فاعلية" من التظاهرات".

وفي وقت سابق، طلب زعماء المعارضة الايرانية مير حسين موسوي رئيس الوزراء السابق ومهدي كروبي الرئيس السابق للبرلمان، من السلطات الإيرانية السماح بتنظيم احتجاجات سلمية في الذكرى الأولى للانتخابات، إلا أن الأجهزة الأمنية رفضت الطلب، وحذرت أنصار المعارضة، وهددت باعتقال المتظاهرين.

يجدر القول ان السلطات الايرانية تمنع المعارضة من تنظيم مظاهرات بهدف عدم تكرار اعمال الشغب التي شهدتها ايران في النصف الثاني من السنة الماضية، حيث قمعت الشرطة اثنائها بقسوة اية محاولات للاخلال بالامن العام، وتم اعتقال اكثر من 4 آلاف مواطن اخلي فيما بعد سبيل اغلبهم، الا انه قدم للمحاكمة اكثر من 100 من انصار المعارضة واعضاء من منظمات تتخذ موقفا سلبيا من ايران بتهم خيانة الدولة.

كما وصدر الحكم بالسجن لامد طويل على العشرات منهم، من بينهم ممثلون بارزون في معسكر المعارضة الايرانية . كما صدرت عدة احكام بالاعدام تم تنفيذ اثنين منها في آخر شهر يناير/كانون الثاني من هذا العام بحق عضوين في مجموعات راديكالية تقف ضد الحكم الايراني.

 المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك