مسائل ضمان الامن الاقليمي ومكاقحة الارهاب تتصدر قمة منظمة شانغهاي للتعاون

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/49038/

تستضيف العاصمة الاوزبكية طشقند يومي 10 و 11 يونيو/حزيران قمة منظمة شانغهاي للتعاون بمشاركة زعماء الدول الاعضاء (الصين وروسيا وكازاخستان وقرغيزستان وطاجيكستان واوزبكستان)، بالاضافة الى ممثلي منظمات دولية واقليمية. وسيتركز اهتمام المشاركين على قضايا الامن الاقليمي ومكافحة الارهاب والوضع في قرغيزستان والمصالحة الافغانية.

تستضيف العاصمة الاوزبكية طشقند يومي 10 و 11 يونيو/حزيران قمة منظمة شانغهاي للتعاون بمشاركة زعماء الدول الاعضاء (الصين وروسيا وكازاخستان وقرغيزستان وطاجيكستان واوزبكستان)، بالاضافة الى ممثلي كل من ايران والهند وباكستان والامم المتحدة ومنظمة معاهدة الامن الجماعي ورابطة الدول المستقلة وغيرها من المنظمات الدولية والاقليمية.

وستتناول المباحثات تعزيز الامن الاقليمي ومكافحة الارهاب. وقال سيرغي بريخودكو مساعد الرئيس الروسي للصحفيين عشية افتتاح الاجتماع ان "جدول اعمال القمة يضم مسائل رفع فعالية التعاون في اطار منظمة شانغهاي وتعزيز الامن الاقليمي وتضامن الجهود في مواجهة الارهاب والتطرف، بالاضافة الى القضايا الدولية ومكافحة الجريمة المنظمة وتجارة المخدرات". واكد بريخودكو ان "الاهتمام سيتركز على تطورات الاوضاع في قرغيزيا والمصالحة الافغانية"، مضيفا قوله ان الدول الاعضاء في المنظمة تدرس الآن سبل الاسهام في تطبيع الاوضاع في قرغيزستان.

كما من المتوقع ان تتناول المبحثات تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري وتحقيق مشاريع مشتركة في مجالات الطاقة والنقل والمواصلات والتكنولوجيات الراقية.

وقال بريخودكو انه "تم اعداد مجموعة كبيرة من الوثائق للنظر فيها، وضمنها وثيقة تنظم قبول اعضاء جدد في المنظمة"، علما ان عددا من الدول قد اعربت عن نيتها الانضمام الى المنظمة، بما في ذلك ايران والهند وباكستان.

ويغادر الرئيس الروسي دميتري مدفيديف الى طشقند للمشاركة في القمة، حيث من المقرر ان يجري على هامش الاجتماع عددا من اللقاءات الثنائية. واكد بريخودكو ان مدفيديف سيجري مباحثات مع الرئيس الصيني هو جينتاو لمناقشة "الاتصالات السياسية بين الدولتين والتعاون في معالجة القضايا الدولية الملحة والتعاون الاقتصادي التجاري"، كما ينوي الزعيمان تبادل الآراء عشية انعقاد  قمتي العشرين والثمانية الكبار المقبلتين، بالاضافة الى مناقشة الوضع في شبه الجزيرة الكورية وافغانساتن وباكستان ومنطقة آسيا الوسطى عموما.

 وسيشارك في القمة الرئيسان الافغاني حامد كارزاي والتركماني قربان قولي بردي محمدوف بصفة ضيفين. واعلن مصدر دبلوماسي روسي رفيع المستوى ان "الرئيس الايراني لن يحضر الاجتماع". الا ان المصدر اشار الى ان ايران تعتزم ارسال وفد برئاسة وزير الخارجية منوشهر متكي، لكنه رفض توضيح سبب امتناع الرئيس الايراني عن المشاركة في قمة المنظمة على الرغم من ان طهران ترغب بالانضمام اليها. من جانبه اكد دبلوماسي ايراني طلب عدم كشف هويته في دوشنبه عاصمة طاجيكستان التي يزورها احمدي نجاد، ان الرئيس الايراني لن يشارك في قمة منظمة شانغهاي.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك