العفو الدولية تتهم إيران بموجة قاسية من القمع

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/48988/

اتهمت منظمة العفو الدولية يوم 9 يونيو/حزيران الحكومة الإيرانية بشن حملة قمع لاسكات المعارضين بمختلف الأساليب بما فيها السجن والتعذيب والإعدام. ودعت المنظمة ايران الى الافراج عن مئات الاشخاص الذين اعتقلوا خلال التظاهرات التي اعقبت اعادة انتخاب الرئيس محمود احمدي نجاد او احالتهم الى القضاء لاخضاعهم لمحاكمات عادلة على اساس تهم محددة من دون اللجوء الى عقوبة الاعدام .

اتهمت منظمة العفو الدولية يوم 9 يونيو/حزيران الحكومة الإيرانية بشن حملة قمع لاسكات المعارضين بمختلف الأساليب بما فيها السجن والتعذيب والإعدام.

وقالت المنظمة في تقريرها الذي يحمل عنوان "من الاحتجاج الى السجن - ايران بعد عام من الانتخابات" ان من بين من تعرضوا لموجة القمع محامون واكاديميون وسجناء سياسيون سابقون وأبناء الاقليات العرقية والدينية.

وقال كلاوديو كوردوني الامين العام المؤقت للمنظمة بهذا الصدد، ان "الحكومة الايرانية مصممة على اسكات جميع الاصوات المعارضة في حين تحاول تجنب كل اشكال التدقيق من جانب المجتمع الدولي في الانتهاكات ذات الصلة بالاضطرابات التي اعقبت الانتخابات".

واضاف ان المنظمة تطالب "بالافراج فورا وبلا شروط  عن مئات الاشخاص الذين اعتقلوا خلال التظاهرات التي اعقبت اعادة انتخاب الرئيس محمود احمدي نجاد او احالتهم الى القضاء لاخضاعهم لمحاكمات عادلة على اساس تهم محددة من دون اللجوء الى عقوبة الاعدام".

وكانت السلطات الايرانية قد اعتقلت المئات من انصار المعارضة واعدمت عددا منهم  بعد الانتخابات.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك