اردوغان يدعو الى فرض عقوبات على اسرائيل والاسد يؤكد ان تركيا دفعت ثمنا لموقفها الجاد من السلام

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/48876/

دعا رئيس وزراء تركيا رجب طيب اردوغان في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس السوري بشار الاسد في اسطنبول يوم الاثنين 7 يونيو/حزيران المجتمع الدولي الى انزال عقوبات بحق اسرائيل بسبب الهجوم الذي قامت به قواتها على سفن "اسطول الحرية" في المياه الدولية قبالة شواطئ غزة، مؤكدا ان الهجوم يخالف بشدة مبادئ القانون الدولي.

دعا رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس السوري بشار الاسد في اسطنبول يوم الاثنين 7 يونيو/حزيران دعا المجتمع الدولي الى انزال عقوبات بحق اسرائيل بسبب الهجوم الذي قامت به قواتها على سفن "اسطول الحرية" في المياه الدولية قبالة شواطئ غزة، مؤكدا ان الهجوم يخالف مبادئ القانون الدولي.
كما وصف اردوغان ما حدث بـ"ارهاب دولة" مضيفا ان "اسرائيل قامت بارتكاب جرائم حتى في اوقات الحرب، وان التنديد بالعدوان الذي حصل قرب شواطئ قطاع غزة وحده لا يكفي ويجب اجراء تحقيق دولي مستقل". وأضاف "سنطلب من الامم المتحدة تقصي الحقيقة بشكل شفاف ومستقل لمعاقبة المسؤولين".
واضاف اردوغان "هناك اكثر من 100 قرار صادر عن الامم المتحدة خاص باسرائيل وهي لم تستجب لأحدها. آن الآوان لرفع الحصار عن قطاع غزة، حيث لا يمكن ان يكون هناك سجن كبير مفتوح كهذا ولا يمكن القبول بهذا العقاب الجماعي ولم يعد بالامكان التزام الصمت ازاء اراقة الدماء".
من جانبه قدم الرئيس السوري بشار الاسد تعازيه للحكومة التركية وللشعب التركي ولذوي الضحايا قائلا ان هؤلاء الاشخاص قدموا حياتهم دفاعا عن قضية عادلة وعن شعب مظلوم واكد ان هناك شبه اجماع دولي حول وصف ما حدث بالجريمة البشعة.
وقال الاسد "من المهم ان نعرف بان ما حصل ليس مجرد جريمة بشعة وانما هو شيء من طبيعة اسرائيل، التي قامت على دماء الفلسطينيين. وما حصل ليس مجرد خطأ ارتكبه الجنود الاسرائيليون او خطأ قرار صدر عن الحكومة الاسرائيلية، بل هو غريزة موجودة لديهم".
واضاف الاسد "الجديد في هذه الجريمة انه لاول مرة لم تتمكن اسرائيل من اتهام هؤلاء الابرياء بالارهابيين مع انها دائما تقوم بقتل الابرياء. ومن المعلوم لدى الجميع ان منظمي الرحلة لم يسمحوا بأخذ حتى مجرد سكاكين تحسبا لاتهام لاحق من قبل اسرائيل وانه كان لدى القتلى الابرياء هدف انساني بحت هو ليس فك الحصار بل مجرد تقديم مساعدة رمزية لشعب محاصر، حيث لم يسبق ان سمعنا بان مواطنا تركيا اعتدى على اسرائيلي.. من احدى الاهداف الاسرائيلية من هذا الهجوم هو ان تدفع تركيا ثمنا لتعلقها بتحقيق سلام جدي في المنطقة.. الأكاذيب الاسرائيلية لم تعد تقنع احدا".
وقال الاسد "لقد ادمنت اسرائيل على الوساطات المنحازة لها كالادمان على المخدرات الذي ان سحب يصاب صاحبه بالهياج ويمكن ان يقوم باي عمل. يجب على اسرائيل ان تفهم انها مادامت تحتل اراض الغير ستبقى عدوة بديهية لاصحابها".
وقال الرئيس الاسد "ان ما حدث علامة فارقة بتاريخ وجغرافيا المنطقة وسيكسر حصار غزة وسيضع اسرائيل في الحصار وفي قفص الحجر الصحي كي لا تعدي احدا".

اوغلو : لا تطبيع للعلاقات مع اسرائيل طالما لن توافق على اجراء تحقيق دولي
هذا واعلن وزير خارجية تركيا احمد داوود اوغلو أنه لن يتم تطبيع العلاقات بين تركيا واسرائيل اذا رفضت الاخيرة تشكيل لجنة تحقيق مستقلة من الامم المتحدة حول الهجوم الاسرائيلي الدامي على اسطول الحرية.
وكانت البحرية الاسرائيلية قد شنت هجوما على اسطول الحرية لكسر الحصار عن غزة ادى الى مقتل 9 اشخاص. واشار الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في مكالمة هاتفية مع رئيس الحومة التركية رجب طيب اردوغان الى انه تم اتخاذ قرار بتشكيل لجنة حقوق الانسان تابعة للامم المتحدة لاجراء تحقيق بالحادث ووافق عليه اردوغان.
الا ان اسرائيل رفضت على لسان سفيرها في واشنطن مايكل اورين اجراء تحقيق دولي معلنة انها ستقوم باجراء تحقيق بنفسها.
ودعا الوزير التركي الى "اعطاء الضوء الاخضر لتشكيل لجنة ينص عليها القانون الدولي واقترحتها الامم المتحدة".
واوضح انه اذا وافقت اسرائيل على تشكيل هذه اللجنة "فان العلاقات الثنائية ستأخذ منحى آخر".
وكانت تركيا قد استدعت الاسبوع الماضي سفيرها من اسرائيل اثر الهجوم على اسطول الحرية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية