محكمة روسية تقضي بسجن المتهم بمحاولة اغتيال عيسى يامادايف

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/48638/

أصدرت محكمة مقاطعة موسكو حكما بسجن خافاج يوسفوف المتهم بمحاولة اغتيال عيسى يامادايف رجل الأعمال وشقيق سليم يامادايف القائد الأسبق لكتيبة "فوستوك" (الشرق) الشيشانية، لمدة 8 سنوات ونصف. وأعلن عيسى يامادايف ان المحكمة عاقبت منفذ الجريمة فقط، مشيرا الى أن مدبري محاولة الاغتيال ما زالوا خارج القضبان.

أصدرت محكمة مقاطعة موسكو حكما بسجن خافاج يوسفوف المتهم بمحاولة اغتيال عيسى يامادايف رجل الأعمال وشقيق سليم يامادايف القائد الأسبق لكتيبة "فوستوك (الشرق) الشيشانية، لمدة 8 سنوات ونصف.
واشارت نتائج التحقيق الى أن خافاج يوسفوف وعد في مايو/أيار عام 2009 لمدبري الاغتيال بقتل يامادايف مقابل 3 ملايين دولار، لكنه لم يتمكن من تنفيذ مهمته بسبب تدخل رجال الأمن الروس.
وكانت جلسات المحكمة في قضية محاولة اغتيال عيسى يامادايف مغلقة، ولذلك لم يتم الكشف عن تفاصيل نتائج التحقيق. ورفض محامي يوسفوف والمدعي التعليق على قرار المحكمة.
من جانبه أعلن عيسى يامادايف ان المحكمة عاقبت منفذ الجريمة فقط، مشيرا الى أن مدبري محاولة الاغتيال ما زالوا خارج القضبان.
وسبق أن اتهم يامادايف الرئيس الشيشاني رمضان قادروف بالوقوف وراء الاعتداء عليه، مشيرا الى انه عرض على يوسفوف الذي عمل كحارس لعيسى يامادايف آنذاك، 3 ملايين دولار وهدده بقتل أقاربه في حال رفضه العرض.
وتجدر الإشارة الى أن شقيق عيسى روسلان يامادايف الحائز على لقب "بطل روسيا" والنائب في مجلس الدوما الروسي، قتل عام 2008 في موسكو على يد مجهول، أما أخوه سليم وهو القائد السابق لكتيبة العمليات الخاصة " فوستوك" الشيشانية والتي تم حلها بطلب الرئيس الشيشاني رمضان قادروف، فتعرض لمحاولة اغتيال غامضة في دبي. ومازالت السلطات الإماراتية تؤكد أنه قتل في هجوم، بينما اعلنت أسرته انه يرقد حيا بمستشفى في دبي، مشيرة الى أن الاجهزة الامنية الاماراتية روجت خبر وفاة سليم كي لايتعرض لمحاولة اغتيال اخرى ولخدمة التحقيق.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)