مجلس الأمن الدولي يطالب بتحقيق غير منحاز في قتل المدنيين خلال الهجوم الاسرائيلي على أسطول الحرية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/48485/

تمكن مجلس الأمن الدولي يوم الأربعاء 1 يونيو/حزيران بعد مشاورات استمرت أكثر من 12 ساعة من تنسيق بيان رئاسي حول هجوم البحرية الاسرائيلية على سفن اسطول الحرية التي كانت تتوجه الى قطاع غزة حاملة مساعدات انسانية. ويوصي مجلس الأمن الدولي في بيانه الامم المتحدة باجراء تحقيق "سريع ومحايد وذي مصداقية وشفاف" في الحادثة، معربا عن اسفه العميق لسقوط القتلى والجرحى في الهجوم الاسرائيلي على أسطول الحرية.

تمكن مجلس الأمن الدولي يوم الأربعاء 1 يونيو/حزيران بعد مشاورات استمرت أكثر من 12 ساعة من تنسيق بيان رئاسي حول هجوم البحرية الاسرائيلية على سفن اسطول الحرية التي كانت تتوجه الى قطاع غزة حاملة مساعدات انسانية.
ويوصي مجلس الأمن الدولي في بيانه الامم المتحدة باجراء تحقيق "سريع ومحايد وذي مصداقية وشفاف" في الحادثة، معربا عن اسفه العميق لسقوط القتلى والجرحى في الهجوم الاسرائيلي على أسطول الحرية.
كما أدان البيان "كافة الأعمال التي تؤدي الى قتل المدنيين" ولكنه لم يذكر اسرائيل بالاسم في هذا الشأن.
ويطالب البيان اسرائيل بالإفراج الفوري عن سفن القافلة وكافة المشاركين في الحملة الانسانية.
وذكر مصادر دبلوماسية ان المناقشات حول البيان استغرقت هذا الوقت الطويل بسبب موقف الوفد الأمريكي الذي اعترض على مسودة بيان قدمتها تركيا.
وكان الجيش الاسرائيلي قد أكد مقتل 9 أشخاص في الهجوم على القافلة الانسانية يوم الاثنين، لكن مصادر اعلامية تتحدث عن سقوط ما يتراوح بين 15 و19 قتيلا إثر الحادث.

كما دعا مجلس الأمن الدولي اسرائيل الى خلق الظروف المناسبة  لعمل قناصل الدول المعنية على نقل جثث القتلى والمصابين الى أوطانهم.
وأعرب المجلس عن قلقه العميق من الوضع في قطاع غزة الذي وصفه بانه "غير مستقر".
وطالب البيان اسرائيل بنقل المساعدات الانسانية التي كانت تنقلها سفن القافلة الانسانية الى مواطني غزة. وشدد على ضرورة ضمان تدفق السلع المطلوبة الى القطاع، واصفا الحصار الفروض عليه بانه "عقاب جماعي".
كما أكد البيان على أهمية البحث المستمر عن الحلول لتسوية النزاع الفلسطيني الاسرائيلي على مبدأ التعايش السلمي بين دولتين اسرائيلية وفلسطينية. وأعرب أعضاء مجلس الأمن عن دعمهم للمفاوضات غير المباشرة الجارية بين الفلسطينيين والاسرائيليين. ودعا البيان الطرفين الى الامتناع عن "اية خطوات استفزازية احادية الجانب".
أوباما يدعو نتانياهو لتوضيح ملابسات الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية
أبلغ الرئيس الامريكي باراك اوباما رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو يوم الاثنين انه يأسف أسفا بالغا لازهاق أرواح الأبرياء في الهجوم الاسرائيلي على القافلة الانسانية المتجهة الى غزة وحثه على توضيح ملابسات الحادث بأسرع ما يمكن.
وجاء في بيان نشره البيت الابيض تعليقا على مكالمة هاتفية أجراها أوباما مع نتانياهو بعد ساعات من الحادث: "عبر الرئيس عن عميق أسفه لازهاق أرواح الابرياء في حادث اليوم وقلقه على المصابين."
وأضاف البيان أن "الرئيس عبر أيضا عن أهمية الاحاطة بأسرع ما يمكن بجميع الحقائق والملابسات المحيطة بالاحداث المأساوية."
كما أبلغ أوباما رئيس الوزراء الاسرائيلي أيضا بانه يتفهم قراره بالغاء محادثاتهما في البيت الابيض التي كانت مقررة يوم الثلاثاء وان يعود الى اسرائيل من زيارة لكندا ليتعامل مع تداعيات الحادث.
وأضاف البيت الابيض أن الطرفين اتفقا على ان يحددا موعدا جديدا لاجتماعهما على وجه السرعة.
روسيا تأمل في الأفراج عن جميع المعتقلين على متن سفن أسطول الحرية
قال مصدر في وزارة الخارجية الروسية يوم الثلاثاء 1 يونيو/حزيران، إن موسكو تنتظر من اسرائيل تنفيذ مطالب مجلس الأمن الدولي واطلاق سراح جميع المعتقلين الذين تم احتجازهم على متن سفن أسطول الحرية الى جانب الإفراج عن السفن نفسها.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية