نوري المالكي يؤكد أنه مرشح قائمته الانتخابية الوحيد لرئاسة الحكومة المقبلة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/48322/

أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في مؤتمر صحفي عقده عقب لقائه المرجع الديني الشيعي الاعلى اية الله علي السيستاني في النجف يوم السبت 29 مايو/ايار على انه مرشح قائمته الانتخابية الوحيد لرئاسة الحكومة، وأشار الى ان الجهود ما بين قائمته وقائمة الائتلاف الوطني العراقي مستمرة لتشكيل الكتلة النيابية الاكبر، معتبرا انها تمتلك كامل الحق في تشكيل الحكومة المقبلة.

أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في مؤتمر صحفي عقده عقب لقائه المرجع الديني الشيعي الاعلى اية الله علي السيستاني في النجف يوم السبت 29 مايو/ايار على  انه مرشح قائمته الانتخابية الوحيد لرئاسة الحكومة، وأشار الى ان الجهود ما بين قائمته وقائمة الائتلاف الوطني العراقي مستمرة لتشكيل الكتلة النيابية الاكبر، معتبرا انها تمتلك كامل الحق في تشكيل الحكومة المقبلة.

واشار المالكي الى ان التأخر بتشكيل الحكومة هو امر اعتيادي في الدول الديمقراطية وقال: "ليس العراق فقط هو الدولة الاولى التي تتاخر فيها عملية تشكيل الحكومة... انا لا اعتقد ان الوقت طال كثيرا... المهم لدينا ان تمضي العملية وفق السياقات الدستورية."

وجاء لقاء المالكي مع السيستاني بعد أقل من أسبوع من لقاء مماثل قام به رئيس القائمة أياد علاوي. وقالت مصادر اعلامية ان المالكي اطلع السيستاني على آخر التطورات السياسية في البلاد، وأسباب تأخر تشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

وقد دعا السيستاني مرارا القيادات السياسية في البلاد الى الاسراع بتشكيل حكومة وطنية من دون إقصاء أو تهميش لاحد, مشيرا الى ان المرجعية الدينية تقف على مسافة واحدة من جميع الكتل السياسية المتنافسة.

وكان ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه المالكي والتحالف الوطني العراقي الذي يضم اغلب الاحزاب السياسية الشيعية قد اندمجا مؤخرا بشكل مبدئي، لمواجهة القائمة العراقية التي يقودها رئيس الوزراء العراقي السابق اياد علاوي، والتي فازت بالمركز الأول في الانتخابات التشريعية التي شهدتها البلاد بداية مارس/اذا الماضي، بعد حصولها على 91 مقعدا، تلاها ائتلاف دولة القانون بزعامة المالكي 89 مقعدا وجاء الائتلاف الوطني العراقي ثالثا بحصوله على 70 مقعداً، والتحالف الكردستاني رابعاً 43 مقعداً.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية