أوليغ يفريموف.. محطة مهمة في حياة مسرح موسكو الفني

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/48080/

استضاف مسرح موسكو الفني في أروقته معرضا خصص لتسليط الضوء على محطة مهمة من حياة هذا الصرح الفني، وهي فترة إدارته من قبل الفنان والمخرج المعروف أوليغ يفريموف الذي رحل منذ 10 سنوات.

استضاف مسرح موسكو الفني في أروقته معرضا خصص لتسليط الضوء على محطة مهمة من حياة هذا الصرح الفني، وهي فترة إدارته من قبل الفنان والمخرج المعروف أوليغ يفريموف الذي رحل منذ 10 سنوات.
"العمل .. يجب أن أعمل".. هذا ما كان أوليغ يفريموف يردده باستمرار حتى في نهاية حياته. برحيله، بدا وكأن مسرح موسكو الفني سيـنهي مشواره.. لكن الرحلة مستمرة.
"عشر سنوات من دون يفريموف" - هذا هو العنوان، الذي تم اختياره لمعرض أبرز الجوانب من حياة يفريموف في المسرح. ويراه المشاهد من خلال المعرض ممثلا ومخرجا ومديرا وإنسانا يعيش واقع روسيا ويعكـسه في أعماله. وقد جعلت 30 عاما من العمل في مسرح موسكو الفني جديرا بأن يــنصب له تمثال تـذكاري بجوار ستانيسلافسكي ونيميروفيتش ـ دانتشينكو.
لفيف من الزملاء والطلاب والمعجبين اجتمعوا في حفل الافتتاح ليتذكروا ما لا يـنسى من المواقف، التي ترسم لنا صورة يفريموف الأسطورة .. البسيطِ في حياته والعظيمِ في ما تركَه من إرث فني.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية