ايران تسلم تفاصيل اتفاق تبادل الوقود الوكالة الدولية وبان كي مون يدعو ايران لتطبيق قرارات مجلس الامن

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/48026/

سلمت ايران الوكالة الدولية للطاقة النووية في فيينا رسالة بشأن اعلان طهران تبادل اليورانيوم بالوقود النووي الموقع بينها وبين تركيا والبرازيل. في تلك الاثناء اشار الامين العام لهيئة الامم المتحدة بان كي مون الى اهمية تعاون طهران مع الوكالة الدولية وضرورة تطبيق قرارات مجلس الامن.

سلم المندوب الايراني الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي اصغر سلطانية يوم 24 مايو/ايار في فيينا الى المدير العام للوكالة يوكيا امانو، رسالة ايران بشأن اعلان طهران لتبادل اليورانيوم بالوقود النووي الموقع مؤخراً بين ايران وتركيا والبرازيل، حسبما افادت بذلك قناة "العالم" الايرانية.

وتأتي هذه الخطوة تنفيذا لاعلان طهران الذي وقعته الدول الثلاث الاسبوع الماضي، في وقت طرحت فيه واشنطن على مجلس الامن الدولي مشروع قرار بفرض عقوبات جديدة ضد ايران.

وصرح مساعد رئيس وكالة الطاقة الذرية الايرانية بهزاد سلطاني لقناة "العالم"أن ايران ستنتظر رد مجموعة فيينا (روسيا، الولايات المتحدة، فرنسا، الوكالة الدولية للطاقة الذرية)، وفي حال موافقة المجموعة ستدخل  طهران في مفاوضات مباشرة معها لابرام اتفاقية مكملة تتضمن تفاصيل التبادل، على ان يبدأ نقل اليورانيوم الايراني المنخفض التخصيب الى الخارج من اجل تبديله بالوقود النووي في غضون شهر واحد".

والجدير بالذكر ان اعلان طهران ينص على ان يتم نقل 1200 كيلوغرام من اليورانيوم الايراني المنخفض التخصيب الى تركيا لكي يتم تبديله هناك باليورانيوم المخصب الى نسبة 20 % من اجل تلبية حاجات مفاعل طهران العلمي النووي.  وكانت طهران تصر سابقا على ان يتم هذا التبادل بدفعات صغيرة (بحجم حوالي 400 كيلوغرام) وعلى مراحل وبالتزامن،وان يجري داخل الاراضي الايرانية.

بان كي مون يدعو ايران لتطبيق قرارات مجلس الأمن والى التعاون مع الوكالة الدولية
من جانبه دعا الامين العام لهيئة الامم المتحدة بان كي مون ايران الى تطبيق قرارات مجلس الأمن، كما دعاها الى التعاون التام مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
جاء ذلك اثناء مؤتمر صحفي عقده المسؤول الاممي في 24 مايو/ايار بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، لافتاً الى ان "طهران بعثت رسالة الى الوكالة الدولية للطاقة الذرية تتعلق بالاتفاق بين الجمهورية الاسلامية وتركيا والبرازيل"، الذي يقضي بان يتم تسليم يورانيوم ايراني منخفض التخصيب بوساطة برازيلية الى تركيا حيث يجري رفع تخصيبه بنسبة اكبر.
وشدد بان كي مون على انه "في حال "حظي هذا الاتفاق بتأييد من الوكالة الدولية، فإن ذلك سيصبح خطوة جادة على طريق تعزيز الثقة تجاه ايران"، منوهاً بانه يراقب عن كثب آخر المستجدات المتعلقة بالملف النووي الايراني، وبانه قد اجرى اتصالاً هاتفياً مع مسؤولين من الجانب التركي، مشيراً الى انه سوف يلتقي بالرئيس البرازيلي لويس لولا دا سيلفا، اثناء زيارة يزمع القيام بها الأسبوع الجاري الى برازيليا، حيث سيتم طرح عدد من القضايا المهمة للنقاش بما فيها المسألة الايرانية.

مجلس التعاون الخليجي يرحب بالجهود الدولية لمعالجة الملف النووي الايراني سلمياً
وفي الشأن الايراني ايضاً، جاء في بيان اصدره وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي الذين عقدوا اجتماعاً في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية ان دول المجلس ترحب بالجهود التي يبذلها المجتمع الدولي، بغية التوصل الى حل سلمي للقضية المتعلقة بالبرنامج النووي الايراني.
وشدد البيان على اهمية الالتزام بالقرارات الدولية وعلى ان دول الخليج العربي معنية بشرق اوسط خال من الاسلحة النووية، او اي اسلحة تشكل تهديد الدمار الشامل.
الى ذلك اكد البيان على حق "دول المنطقة" باستخدام الطاقة النووية لاغراض سلمية، وذلك في اطار المعاهدات الدولية والاتفاقيات المتعلقة بها، وتحت غطاء واشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية، مع الاشارة الى اهمية تطبيق هذه المعايير على كافة الدول وبدون استثناء.

المصدر: العالم + وكالات

المزيد من التفاصيل في المكالمة الهاتفية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك