مجلس النواب الأمريكي يقر تمويل إسرائيل لانشاء نظام القبة الحديدية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47877/

أقر مجلس النواب الامريكي يوم الخميس 20 مايو/أيار مشروع الرئيس باراك اوباما لمنح اسرائيل 205 ملايين دولار لانشاء نظام "القبة الحديدية" الذي يستطيع اسقاط الصواريخ القصيرة المدى من طرازي "كاتيوشا" و "قسام" على مسافات تراوح بين 5 كيلومترات و70 كيلومترا من مواقع اطلاقها.

أقر مجلس النواب الامريكي يوم الخميس 20 مايو/أيار مشروع الرئيس باراك اوباما لتمويل إسرائيل بهدف انشاء نظام القبة الحديدية لحماية المدن الاسرائيلية من الهجمات الصاروخية من لبنان وقطاع غزة.
وتم إقرار مشروع القانون باغلبية ساحقة، حيث صوت 410 نواب لصالحه مقابل 4 اصوات.
ولكن هذا التصويت ما هو الا مرحلة اولى لانه يتوجب على مجلس الشيوخ ان يسمح رسميا بدفع الاموال.
وينص مشروع القرار على منح اسرائيل 205 ملايين دولار لانشاء نظام "القبة الحديدية" الذي يستطيع اسقاط الصواريخ القصيرة المدى من طرازي "كاتيوشا" أو "قسام" على مسافات تراوح بين 5 كيلومترات و70 كيلومترا من مواقع اطلاقها.
وبمقدور النظام الجديد التمييز بين الصواريخ والقذائف التي تستهدف المراكز السكانية وتلك المتوقع سقوطها في الخلاء.
وكانت وزارة الدفاع الاسرائيلية قد اعلنت في يناير/كانون الثاني الماضي عن نجاح اختبار نظام القبة الحديدية" الدفاعي، وانها تنوي ادخال هذا النظام الخدمة في وقت لاحق من العام الجاري.

محلل سياسي: دعم البرنامج النووي الإسرائيلي يعتبر من أولويات الولايات المتحدة في منطقة الشرق الأوسط

ونشرت واشنطن قبل أيام تقريرا سريا حول وجود تعاون امريكي اسرائيلي في المجال النووي.
وأوضح التقرير الذي وضع في عام 1978 وكان يعتبر قبل ذلك سريا، أن واشنطن زودت إسرائيل باليورانيوم المخصب الذي يمكن استخدامه في صناعة السلاح النووي على مدار 10 سنوات ما بين عاميْ 1957 و1967.
وأكد معدو التقرير أن الإفصاح عن هذه المعلومات لن يؤثر على العلاقات الأمريكية الإسرائيلية بسبب الدعم الأمريكي لإسرائيل. وفي مقابلة مع قناة "آرتي" رأى المحلل السياسي ميتشل باراك  أن دعم البرنامج النووي الإسرائيلي يعتبر من أولويات الولايات المتحدة في المنطقة.
 وقال المحلل: "لا أعتقد أنه يخفى على أحد أن إمتلاك إسرائيل بعض القدرات النووية يخدم المصالح الأمريكية.. وهذا الامر يضمن الدرجة القصوى للإ ستقرار في المنطقة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية