أولبرايت: يجب التعاون مع روسيا بغض النظر عن الخلافات التاريخية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47823/

أكدت مادلين أولبرايت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة ورئيسة "مجموعة الحكماء" في حلف الناتو، في ندوة عقدت في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية بواشنطن، أن العلاقة بين روسيا والحلف يجب أن تتغير نحو مزيد من التعاون. من جانبه اعتبر برينت سكوكروفت مستشار الأمن القومي السابق في الندوة نفسها إن الحلف يجب أن يعمل على جعل روسيا جزءًا من الجماعة الأوروآسيوية.

أكدت مادلين أولبرايت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة ورئيسة "مجموعة الحكماء" في حلف الناتو، أن العلاقة بين روسيا والحلف يجب أن تتغير نحو مزيد من التعاون.
وقالت أولبرايت في ندوة عقدت في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية بواشنطن يوم الأربعاء 19 مايو/أيار: "يجب الا نركز على الخلافات التاريخية والجغرافية بين روسيا والدول الـ 28 في حلف الناتو. الجميع يشعرون بأهمية العلاقة الجديدة مع روسيا بغض النظر عن خلافات الماضي. يجب علينا أن نتعاون مع روسيا. لقد استخدمنا كلمات كثيرة ساعدت على إعادة الثقة والعمل المشترك. أما مجلس "روسيا-الناتو" فيجب أن يلعب دورا أوسع".
ومن المجالات التي يعتبرها الناتو من اولوياته في العلاقة مع روسيا، ذكرت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة مكافحة الإرهاب والمخدرات والقرصنة إضافة الى التعاون في مجال الدرع الصاروخية.
من جانبه اعتبر برينت سكوكروفت مستشار الأمن القومي السابق في الندوة نفسها إن الحلف يجب أن يعمل على جعل روسيا جزءًا من الجماعة الأوروآسيوية.
وقال سكوكروفت: "روسيا دولة مهمة جدا. ونحن في نهاية المطاف نريد وضعا تقرر فيه روسيا بانها جزء من المجتمع الأوروبي، ويجب علينا أن نشجعها على ذلك. أما الحديث عن انضمام روسيا الى الناتو فهو غير ناضج الآن. وهناك عديد من الطرق تمكننا من التعامل مع موسكو. ونحن نريد أن تكون روسيا جزءا من المجتمع الأوروآسيوي الواسع، وهذا يعني اشراكها فعليا".

موسكو تعرب عن استغرابها من تفسيرات الناتو لمبادرة روسيا بشأن الأمن الأوروبي

أعربت موسكو عن استغرابها مما ورد في التقرير الجديد حول السياسة الاستراتيجية الجديدة بأن المبادرة الروسية بشأن عقد اتفاقية للأمن الأوروبي موجهة ضد حلف شمال الأطلسي.

وتعليقا على التقرير المذكور الذي أعدته مادلين أولبرايت وزيرة الخارجية الأمريكية سابقا ورئيسة "مجموعة الحكماء" للناتو قال أندريه نيستيرينكو المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية إن التقرير تضمن عبارات تعود إلى الماضي، مشيرا إلى أن بعض أعضاء "مجموعة الحكماء" يدركون بصعوبة التغيرات التي حصلت في العالم وأولويات روسيا المعاصرة.

وانتقد الدبلوماسي الروسي هذا التقرير بسبب دعوته إلى حرية أكبر للحلف في استخدام القوة خارج مجال مسؤوليته التقليدية. وفي الوقت ذاته أكد نيستيرينكو أن الوثيقة تتضمن أيضا العديد من الأفكار البناءة بشأن إقامة نظام أمن جماعي في المنطقة الأوروأطلسية، مشيرا إلى دعوة التقرير إلى تحديد مهام الناتو بشكل دقيق كمنظمة إقليمية لا تسعى إلى الاضطلاع بدور الشرطي العالمي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)