الشقيقان ميليباند يتنافسان على رئاسة حزب العمال البريطاني

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47547/

اعلن وزير الطاقة والتغيرات المناخية البريطاني الاسبق اد ميليباند، شقيق وزير الخارجية في حكومة البلاد الاخيرة ديفيد ميليباند، عن نيته منافسة اخيه الاكبر في السباق لزعامة حزب العمال البريطاني.

اعلن وزير الطاقة والتغيرات المناخية البريطاني الاسبق اد ميليباند، شقيق وزير الخارجية في حكومة البلاد الاخيرة ديفيد ميليباند، عن نيته منافسة اخيه الاكبر في السباق لزعامة حزب العمال البريطاني.

واعلن ادوارد ميليباند رسمياً عن مشاركته في ماراثون قيادة الحزب في 15 مايو/ايار في العاصمة البريطانية لندن حيث القى خطاباً جاء فيه "حزبنا  فقد الصلة مع البريطانيين والناخبين ويجب علينا الاتصال بهم مجددا واستعادة روح مثالياتنا، كما فقدنا الشعور بامكانية المضي قدماً من اجل تحقيق مهماتنا ، وتحولنا الى مجرد تكنوقراطيين غير خلاّقين".
وشدد ميليباند على انه يجب ان يكون انتخاب قيادة جديدة لحزب العمال خطوة البداية من اجل استعادة قوة الحزب الذي كان في سدة الحكم 13 عاماً، منذ مايو/ايار 1997.
وترشيح ميليباند الاصغر نفسه في الانتخابات الحزبية يشكل سابقة فريدة في المشهد السياسي البريطاني، اذ انه لم يحدث قط ان تنافس لقيادة احد اقوى احزاب البلاد شقيقان.
وقد اصبح ديفيد ميليباند المرشح الاول لرئاسة الحزب وذلك بعد استقالة حكومة غوردن براون عقب الانتخابات الاخيرة.   
وكان ديفيد ميليباند قد صرح في وقت سابق انه لا يرغب بقيادة الحزب بناءاً على التزكية، معرباً انه سيسعى الى ذلك فقط عبر انتخابات نزيهية ضد مرشح قوي.
اذا كان الماراثون بين الاخوين ميلباند لزعامة الحزب يسجل سابقة هي الاولى من نوعها في المملكة المتحدة، فان الامر يختلف عنه في دولة اوروبية ثانية هي بولندا، التي شهدت منافسة حادة  بين الشقيقين التوأم ليخ وياروسلاف كاتشينسكي لاستلام سدة الحكم في البلاد.
الجدير بالكر ان جذور عائلة ميليباند اليهودية تعود الى بولندا.  
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك