البرازيل تورد الى روسيا منتجات زراعية بمبلغ يزيد عن 3 مليارات دولار

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47506/

لدى روسيا والبرازيل مشاريع ضخمة كثيرة في مجالات الطاقة والفضاء والزراعة. اعلن ذلك رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائه بالرئيس البرازيلي لويس لولا دا سيلفا يوم 14 مايو/آيار في موسكو.

لدى روسيا والبرازيل مشاريع ضخمة كثيرة في مجالات الطاقة والفضاء والزراعة. اعلن ذلك رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائه بالرئيس البرازيلي لويس لولا دا سيلفا  يوم 14 مايو/آيار في موسكو.
وقال بوتين:" لدينا مشاريع ضخمة في قطاع الطاقة والتكنولوجيات العالية والفضاء والزراعة". وأشار رئيس الوزراء الروسي الى ان البرازيل تعد احدى الدول الكبرى المصدرة للمنتجات الزراعية الى السوق الروسية، مؤكدا ان البرازيل تورد حاليا الى روسيا اللحوم بمبلغ يزيد عن ملياري دولار. اما حجم المنتجات الزراعية كلها فيقدر بقيمة 3 مليارات دولار.
وقال بوتين  ان العلاقات بين البلدين تشهد الآن نموا ، مشيرا الى ان الازمة العالمية اثرت بالطبع سلبا على كلا اقتصادي البلدين.
كما تم طرح قضية التعاون بين البلدين في مجال التنقيب واستخراج النفط والغاز في البرازيل اثناء اللقاء، بالاضافة الى بحث امكانية  اعطاء الترخيص لشركة "غازبروم" للتنقيب عن الموارد الطبيعية في حقلي  توبي ويوبيتر الكبيرين، اللذين تم اكتشافهما في عام 2008 . وجاء ذلك في اعلان جدول القضايا المطروحة للنقاش بين بوتين والرئيس البرازيلي .
وتشير الارقام الى ان احتياطي النفط في حقل "توبي" البرازيلي  يتراوح ما بين 5 – 6 مليارات برميل من النفط، بينما بلغ احتياطي الغاز في حقل "يوبيتر" قرابة ترليون متر مكعب من الغاز. ويعد  حقل "توبي" اكبر حقل يتم اكتشافه منذ عام 1976 في امريكا اللاتينية، وتصل نسبة مخزونه من النفط الى حوالي 80%، في حين ان الـ 20% الباقية هي من الغاز. ويقدر الخبراء حجم الاستثمار في هذا المشروع بـ 100 مليار دولار.
الى ذلك صرح الرئيس الروسي دميتري مدفيديف عقب مباحثاته  مع نظيره البرازيلي ان المسؤولين في الشركتين الروسيتين "غازبروم" و"ستروي ترانس غاز" والشركة البرازيلية "بتروبراز" اتفقوا  على التعاون الاستراتيجي فيما بينهم.
كما اتفق الجانبان الروسي والبرازيلي على توفير الفرصة لشركة الطاقة الكهربائية الروسية   "انتر راو" للمساهمة ببناء محطة الطاقة الكهرومائية العملاقة "بيلو – مونتي" في البرازيل.
يذكر ان هناك عددا من الشركات الروسية الناشطة بمجال الطاقة الكهربائية  في البرازيل، حيث تقوم شركة "تيخنو بروم اكسبورت" بالعمل على مشروعي بناء محطتي طاقة كهربائيتين.
وتعتبر امريكا اللاتينية احدى  اهم الاسواق الحيوية التي تدخل في دائرة اهتمام شركة "انت رراو" الروسية ، اذ تمارس الشركة نشاطها التجاري في الاكوادور حيث تشارك بمشاريع عدة لبناء محطات الطاقة الكهرومائية، كما ان هذه الشركة وقعت عقد شراكة مع المؤسسة الكوبية "يونيون اليكتريكا" لتعزيز التعاون، بالاضافة الى بحث بناء مولدات في فنزويلا ومشاريع اخرى في نيكاراغوا.
الجدير بالذكر ان شركة "انتر راو" تقع تحت اشراف شركة "روس اتوم" الروسية التي تحتكر مجال الاستيراد والتصدير في مجال الطاقة الذرية.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم