الدفاع الجوي الروسي غير قادر على حماية البلاد من هجمات ايرانية وكورية شمالية في حال وقعت

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47432/

ليس بوسع وسائل الدفاع الجوي الروسي صد كافة الاخطار الواردة من اعداء محتملة يمكن تصورها كايران وكوريا الشمالية. صرح بذلك الجنرال اناتولي كورنوكوف احد رؤساء مجلس الخبراء في شؤون الدفاع الجوي الفضائي لروسيا الاتحادية لوكالة "انترفاكس" في مؤتمر صحفي عقد يوم 13 مايو/أيار في مقر الوكالة.

ليس بوسع وسائل الدفاع الجوي الروسي صد كافة الاخطار الواردة من  اعداء محتملة يمكن تصورها كايران وكوريا الشمالية. صرح بذلك الجنرال اناتولي كورنوكوف احد رؤساء مجلس الخبراء في شؤون الدفاع الجوي الفضائي لروسيا الاتحادية لوكالة "انترفاكس" في مؤتمر صحفي عقد يوم 13 مايو/أيار في مقر الوكالة.
وقال الجنرال:" اذا تصورنا وقوع هجوم صاروخي على روسيا من قبل كوريا الشمالية وايران فان وسائل الدفاع الجوي الروسية ليس بمقدورها صد كل الضربات الموجهة ". واضاف قائلا:" نحن  نستطيع صد الهجوم بشكل محدود  باستخدام المقاتلات والصواريخ. اما فيما يتعلق  بالضربات الصاروخية العملياتية الموجهة الى اراضي روسيا فانني اشكك في قدرتنا على صدها". ومضى قائلا:"  لا تتوفر لدينا امكانات لمواجهة مثل هذه الصواريخ".

من جهة اخرى  اشار كورنوكوف الى ان تصور أخطار قد تشكلها كوريا الشمالية وايران على روسيا  يمكن ان يكون نظريا فقط.

واعلن كورنوكوف ان الضربات الفضائية الجوية تشكل خطرا اكثر على الامن العسكري لروسيا.
وقال الجنرال:" ان كل شيء يتوقف على  هجوم فضائي، علما ان الضربات التي قد تنزل من الفضاء الى اية نقطة من المعمورة".
وبحسب قول كورنوكوف فان فكرة الدفاع الجوي الفضائي يتم النظر فيها خلال فترة طويلة ولم يسفر هذا الأمر مع الاسف عن قرارات  عملية ونتائج ملموسة. وقال الجنرال ان عملية تصميم وتصنيع منظومات جديدة  للدفاع الجوي تسير بشكل بطيء جدا".
واشار كورنوكوف الى ان الفاصل الزمني بين تصنيع منظومة واخرى في مجال الدفاع الفضائي الجوي يبلغ الآن 25 – 30 سنة.
هذا واعلن الجنرال اناتولي  سيتنوف الرئيس السابق لادارة التسليح في الجيش الروسي الذي حضر المؤتمر الصحفي ان روسيا فقدت نحو 300 تكنولوجية كبرى في مجال الطيران والدفاع الجوي وبصورة خاصة فيما يتعلق بصنع غرافيت السوبر الذي يستخدم لتصنيع الاجسام الانسيابية في الصواريخ والشحنات النووية.
وبحسب قوله فان غياب القيادة الموحدة في قطاع الدفاع الجوي والفضائي يعد سببا رئيسيا للركود في هذا النوع من الدفاع. واوضح الجنرال قائلا:" ليس هناك احد يقود القوات والوسائل ويقدم طلبيات بتصنيع منظومات حديثة للدفاع الجوي".
واشار الجنرال الى ان الوقت حان للانتقال من الاقوال الى الافعال واعداد برامج متخصصة رامية الى تصميم منظومات حديثة للدفاع الجوي الفضائي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)