مدفيديف: العوامل التكنولوجية اسهمت في وقوع الانفجار في منجم "راسبادسكايا"

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47415/

اعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف يوم 13 مايو/ايار انه مقتنع في ان العوامل التكنولوجية اسهمت في وقوع الانفجار في منجم "راسبادسكايا" بمقاطعة كيميروفو السيبيرية. واعلن الخبير العسكري الرئيسي في وزارة الطوارئ الروسية بافل بلات للصحفيين عن انهاء عمليات البحث في المنجم بسبب انبعاث الغازات الشديد الذي جعل المهمة مستحيلة.

اعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف يوم 13 مايو/ايار انه مقتنع في ان العوامل التكنولوجية اسهمت في وقوع الانفجار في منجم "راسبادسكايا" بمقاطعة كيميروفو السيبيرية. وأكد مدفيديف خلال اجتماع عقده مع رئيس لجنة التحقيق التابعة للنيابة العامة الروسية ومدير دائرة الامن الفدرالية وامين مجلس الامن الروسي قائلا "لا يمكنني استباق نتائج التحقيق في الحادث، لكنه واضح ان العوامل التكنولوجية  اسهمت بشكل او بآخر في وقوع هذه الحادثة الدرامية".

واضاف الرئيس الروسي "أما فيما يخص درجة تأثير هذه العوامل  في وقوع الكارثة ودور الاشخاص المسؤولين عن ضمان العمل الآمن في المنجم، بما في ذلك المسؤولون واولئك الذين كانوا في المنجم، فان جميع هذه المسائل يجب ان يتم التأكد منها  خلال اجراء التحقيق الاولي".

وفي الشسياق ذاته اعلن الخبير العسكري الرئيسي في وزارة الطوارئ الروسية بافل بلات للصحفيين يوم 13 مايو/ايار عن انهاء عمليات البحث في منجم "راسبادسكايا" في سيبيريا بسبب انبعاث الغازات الشديد الذي جعل المهمة مستحيلة.

ووفقا لبلات، فقد تفاقم الوضع ،واشتعلت النيران في المناطق التي يبلغ عمقها حوالي 460 مترا. ونحن الان غير قادرين على تشغيل نظام التهوية،لذلك اوقفنا عمليات البحث".

وتابع: "نحن لم نتمكن من ان نصل الى اكثر المواقع خطورة ويقع على بعد 18 كم ، حيث من المفترض ان يتواجد في هذا المكان حوالي 24 عاملا، مصيرهم غير معروف حتى هذه اللحظة.

وقال ان فرق الانقاذ عثرت على 6 جثث جديدة لعمال المنجم، وبذلك يرتفع عدد ضحايا الانفجار في منجم "راسبادسكايا" في مقاطعة كيميروفو السيبيرية، ليصل الى 66 قتيلا.

ولم يستثن الخبير العسكري الروسي امكانية استئناف عمليات البحث في حال خمدت النيران وبعد ان تتمكن فرق الانقاذ من امداد الاوكسجين الى هذا الموقع العميق في المنجم.
وتجدر الأشارة الى أن انفجار غاز هز منجم "راسبادسكايا" وهو أكبر منجم فحم في روسيا، يوم 9 مايو/أيار. وبعد مرور4 ساعات عندما بدأت فرق الإنقاذ العمل في المنجم، وقع انفجار ثان أدى الى عطب نظام التهوية في المنجم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)