كلينتون تؤكد تمسك واشنطن بالتزاماتها المدنية تجاه افغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47324/

اعلنت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم 11 مايو/ايار في مستهل لقائها الرئيس الافغاني حامد كرزاي بواشنطن ان الولايات المتحدة لن تتخلى عن الشعب الافغاني. واكدت الوزيرة ان الحديث يدور حول "الالتزامات المدنية" التي اخذتها الولايات المتحدة على عاتقها تجاه افغانستان.

اعلنت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم 11 مايو/ايار في مستهل لقائها الرئيس الافغاني حامد كرزاي بواشنطن ان الولايات المتحدة لن تتخلى عن الشعب الافغاني.
وقالت كلينتون في أول جلسة علنية للمحادثات التي تقام في قاعة استقبال بوزارة الخارجية ان واشنطن لديها التزام طويل الاجل تجاه كابل وان الجانبين يمكنهما الاختلاف دون أن يؤثر ذلك على العلاقات. وفي تعليقها على خطة واشنطن سحب جزء من قواتها من افغانستان بحلول يوليو/تموز 2011 قالت الوزيرة "اننا لن نتخلى عن الشعب الافغاني"، مؤكدة على ان الحديث يدور حول "الالتزامات المدنية" التى اخذتها الولايات المتحدة على عاتقها تجاه افغانستان.
بدوره اكد كرزاي ان"أفغانستان ستواصل بناء مؤسساتها للحفاظ على احراز تقدم والمضي قدما نحو المستقبل بخطى ثابتة وقوية". وفي تطرقه الى العلاقات بين واشنطن وكابل قال الرئيس الافغاني "سنختلف بشأن قضايا من حين لاخر، لكن هذا دليل على علاقات ناضجة ومستقرة".
وقد وصل كرزاي الى واشنطن بزيارة عمل تستغرق 4 ايام بصحبة وفد يضم دبلوماسيين ومسؤولين في وزارة الدفاع ومن المخابرات. وقال المسؤولون الافغان انهم يتوقعون محادثات "صريحة" مع الرئيس باراك أوباما خلال اجتماع يوم 12 مايو/ايار. ومن المتوقع أن يضغط كرزاي على الرئيس الامريكي بشأن سقوط ضحايا مدنيين نتيجة غارات جوية امريكية على معاقل المسلحين. وتفيد المصادر المطلعة أن أوباما سيوجه رسالة قوية الى نظيره الافغاني مفادها أنه للحفاظ على دعم واشنطن يتعين على كرزاي العمل على محو الفساد.
المصدر: رويترز

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك