الحرب الوطنية العظمى وتبعاتها في عيون المخرجين الروس

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47217/

شكل موضوع الحرب الوطنية العظمى مادة غنية للفيلمين الروسيين الجديدين "المنهكون من الشمس" في جزءه الثاني، الذي يحمل عنون "الإرهاص" و فيلم "حرب واحدة ".

شكل موضوع الحرب الوطنية العظمى مادة غنية للفيلمين الروسيين الجديدين "المنهكون من الشمس" في جزءه الثاني، الذي يحمل عنون "الإرهاص" و فيلم "حرب واحدة ".

ويعد الجزء الثاني لفيلم " المنهكون من الشمس" للمخرج نيكيتا ميخالكوف" استمرارا لشريطه السينمائي، الذي اثار ضجة كبيرة في عالم الفن السابع منذ 15 سنة وانتزع جائزةَ اوسكار لأفضل فيلم اجنبي.

وقد استطاع المخرج أن يقدم فيلما أشبه مايكون بالملحمة السينمائية من حيث المشاهد البانورامية الضخمة وبمشاركة كمية هائلة من الأليات الحربية، ولم يغفل أيضا عن تصوير التفاصيل الانسانية الدقيقة التي برع بتقديمها عبر مشاهد صادقة، لينقل لنا اثر الحرب على الناس وليلقي بقعة من الضوء على تلك الفترة من الزمن باحساس وطني عال.

أما فيلم "حرب واحدة " للمخرجة الروسية فيرا غلاغوليفا فيتحدث عن تبعيات الحرب على شريحة من النساء كوتهن الحرب بنارها وتركت في أعماقهن جرح دائم النزف، حتى الزمن يعجز عن مداواته.

تبدأ أحداث الفيلم بداية مايو/أيار عام 1945 نهاية الحرب الوطنية العظمى ، وتتركز حول مصير 5 نساء تم نفيهن إلى جزيرة شمالية بسبب أطفال أنجبنهم من نازيين أثناء الحرب. اصبح مصيرهن مرتبط بمشيئة الدولة التي قررت إرسالهن إلى معتقل آخر وانتزاع الأطفال منهن.

للمزيد من التفاصيل في التقرير المصور

كما يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول الحرب الوطنية العظمى والحرب العالمية الثانية   وجولات حول الحرب في موقعنا

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة