مسرحية "والفجر هادئ هنا".. دور المرأة في الحرب الوطنية العظمى بين الرومانسية والواقعية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/47216/

قدم المسرح الروسي الاكاديمي للشباب بمناسبة الذكرى الـ65 للنصر في الحرب الوطنية العظمى مسرحية "والفجر هادئ هنا" عن رواية للكاتب بوريس فاسيلييف، ومن اخراج الممثل المسرحي الشاب ألكسندر أوستيوغوف. وتحكي المسرحية قصة مجموعة من الفتيات المحاربات قاتلن وقاومن وسقطن.. ومع ذلك استطعن الانتصار.

قدم المسرح الروسي الاكاديمي للشباب بمناسبة الذكرى الـ65 للنصر في الحرب الوطنية العظمى مسرحية "والفجر هادئ هنا" عن رواية للكاتب بوريس فاسيلييف، ومن اخراج الممثل المسرحي الشاب ألكسندر أوستيوغوف.
وتحكي المسرحية قصة مجموعة من الفتيات المحاربات قاتلن وقاومن وسقطن.. ومع ذلك استطعن الانتصار.
وقبل 46 عاما كتب بوريس فاسيلييف رواية "والفجر هادئ هنا" ليصوَّر عنها فيلم سوفيتي شهير عام 1972 والذى اضحى اليوم أحد الأفلام المحببة لدى الجمهور الروسي. وها هو المسرح الروسي الأكاديمي للشباب يختار هذا العمل ليقدمه بجهود الشباب وإلى الشباب أنفسهم، لما له من وقع درامي مؤثر ومساهمة في رفع الثقافة الوطنية لدى الشباب الروس.
وتمثل المسرحية "والفجر هادئ هنا" على خشبة المسرح بمعزل عن قاعة العرض. في هذه الاجواء الحميمية ترى مسافة قصيرة تفصل الجمهور عن الممثل، مما يسمح له بمشاركة الممثلين انفعالاتهم ومتابعة أدق تعبيرات وجوههم، وان كان الممثلون شبابا لم يذوقوا مرارة الحرب ولم يكونوا شهودا على احداثها، الا ان النزعة الوطنية الكامنة في قلوبهم جعلت العمل مفهوما لليافعين من الجمهور.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور
يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول النساء السوفيتيات اثناء الحرب الوطنية العظمى

ويمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول الحرب الوطنية العظمى

كما يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول الحرب العالمية الثانية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة