روسيا تأمل في أن تبدي إيران المزيد من المرونة بشأن تبادل اليورانيوم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46934/

أعلن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي الثلاثاء 4 مايو/ أيار أن الوسطاء الدوليين الستة للمفاوضات مع إيران لا ينوون عقد اجتماع جديد في القريب العاجل، مضيفا في الوقت ذاته أن "روسيا تأمل في أن تبدي إيران المزيد من المرونة بشأن تبادل اليورانيوم".

أعلن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي الثلاثاء 4 مايو/ أيار أن الوسطاء الدوليين الستة للمفاوضات مع إيران لا ينوون عقد اجتماع جديد في القريب العاجل، مضيفا في الوقت ذاته أن "روسيا تأمل في أن تبدي إيران المزيد من المرونة بشأن تبادل اليورانيوم".

وقال ريابكوف إن موسكو تأمل في أن تحيل إدارة أوباما إلى مجلس الشيوخ الأمريكي الاتفاقية الروسية الأمريكية بشأن التعاون في مجال استخدام الطاقة الذرية للأغراض السلمية للمصادقة عليها بعد أن قام  الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش باستدعائها عام 2008 بسبب الأحداث في القوقاز. وأكد الدبلوماسي الروسي أن خطوة بوش هذه كانت سياسية وأن الاتفاقية تجلب المنفعة للجانبين الروسي والأمريكي في تطوير العلاقات بين البلدين.

وقرأ ريابكوف الذي يشارك في مؤتمر نيويورك لمراجعة معاهدة حظر انتشار السلاح النووي رسالة وجهها الرئيس الروسي دميتري مدفيديف إلى المشاركين في هذا المؤتمر. وجاء في الرسالة أن روسيا بالتزامها المتواصل ببنود معاهدة حظر انتشار السلاح النووي تسعى للمساهمة في تحقيق أهدافها النبيلة.

وأشير في رسالة الرئيس مدفيديف إلى أن توقيع الاتفاقية الجديدة بشأن الحد من الأسلحة الاستراتيجية الهجومية يعتبر علامة بارزة لإسهام روسيا في العمل على تقييد انتشار السلاح النووي ومثالا واضحا للتعاون البناء والمضي قدما في هذا الاتجاه.

وأكد مدفيديف في رسالته أن الطاقة الذرية للأغراض السلمية وسيلة مهمة جدا للتنمية الاقتصادية، داعيا الدول المشاركة في المعاهدة إلى إيجاد حلول مناسبة لخطر انتشار الأسلحة النووية الذي يرتبط بممارسة الدول لحقها في استخدام الطاقة الذرية للأغراض السلمية.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)