جنوب وغرب السودان يحتجان على تحركات الجيش في الاقليميين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46826/

بعث النائب الاول للرئيس السوداني سلفاكير ميارديت رسالة الى رئيس البلاد السوداني عمر البشير اعرب من خلالها عن قلقه ازاء تحركات الجيش السوداني باتجاه الجنوب. في تلك الاثناء اتهمت حركة العدل والمساواة المعارضة في غرب السودان الجيش بالقيام بعمليات عسكرية تستهدف مواقع الحركة، ما اعتبرته انتهاكاً للاتفاق المبدئي المبرم بين الحركة والخرطوم.

افادت وسائل اعلام سودانية صادرة في 2 مايو/ايار ان سلفاكير ميارديت النائب الاول للرئيس السوداني،رئيس حكومة جنوب السودان بعث رسالة الى الرئيس السوداني عمر حسن البشير اعرب من خلالها عن قلقه ازاء تحركات الجيش السوداني باتجاه الجنوب.
يذكر ان اعلان نتائج الانتخابات التي اجريت في السودان مؤخراً ادت الى اثارة التوتر والقلاقل بين مؤيدين ومعارضين للبشير، الذي احتفظ بالمنصب الرئاسي.
في تلك الاثناء اتهمت حركة العدل والمساواة المعارضة في غرب السودان الجيش بالقيام بعمليات وصفتها بالـ "واسعة النطاق" تستهدف مواقع الحركة، ما اعتبرته انتهاكاً للاتفاق المبدئي المبرم بين الحركة والخرطوم.
وفي هذا الشان صرح المتحدث باسم الحركة احمد حسين آدم قائلاً ان اشتباكات وقعت بين الجيش السوداني وقوات تابعة للحركة، استخدمت فيها القوات الحكومية العربات العسكرية والطائرات العمودية التي استهدفت مواقع الحركة.
ولفت آدم الى انباء يتناقلها قادة الحركة الميدانيون  باستمرار، تشير الى ان الاشتباكات ما تزال مستمرة، الا انه اعرب عن ثقته بان قوى العدل والمساواة "ستهزم القوات المعتدية".
كما اكد ان ما اسماه بالخروقات مستمرة منذ 5 ايام، وان الجيش قام خلال هذه الفترة بقصف آبار المياه وقتل المئات من الماشية.
وشدد احمد حسين آدم على ان اقدام الحكومة على هذه الخطوة ينسف العملية السلمية برمتها التي تم توقيعها في العاصمة القطرية الدوحة في فبراير/شباط الماضي، واضاف ان عملية السلام في دارفور اصبحت الآن "على كف عفريت".
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية