الجمعيات الاقتصادية في غزة.. للضرورة أحكام

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46814/

الحاجة أم الاختراع ، مقولة تنطبق على سكان قطاع غزة الذي يعانون من أوضاع معيشية صعبة بسبب الحصار المفروض عليهم، ولما كانت المصارف في غزة عاجزة عن تقديم الخدمات للمواطنين لجأ هؤلاء إلى تأسيس جمعيات صغيرة علها تسهم في حل ضائقتهم المالية ولو الى حين.

الحاجة أم الاختراع ، مقولة تنطبق على سكان قطاع غزة الذي يعانون من أوضاع معيشية صعبة بسبب الحصار المفروض عليهم، ولما كانت المصارف في غزة عاجزة عن تقديم الخدمات للمواطنين لجأ هؤلاء إلى تأسيس جمعيات صغيرة علها تسهم في حل ضائقتهم المالية ولو الى حين.
فالبنوك الغزية لا تستطيع تقديم خدمات تنموية للمشاريع الصغيرة بحكم أوضاعها الصعبة ، في هذه الحالة الغزيون الذين يرغبون في تحسين حياتهم يلجؤون إلى بنوكهم الخاصة تحت اسم الجمعية.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم