العاهل الاردني: اسرائيل تلعب بالنار

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46715/

أكد العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني بأن جميع الخيارات السياسية والدبلوماسية والقانونية مفتوحة أمامنا لحماية القدس والأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية فيها، معتبرا ان ماتقوم به إسرائيل نوع من اللعب بالنار. وقال ان إسرائيل أمام خيارين: العزلة أو العيش بسلام مع الدول العربية.

أكد العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني  أن جميع الخيارات السياسية والدبلوماسية والقانونية مفتوحة أمامنا لحماية القدس والأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية فيها، معتبرا ما تقوم به إسرائيل هو نوع من اللعب بالنار، وأن القدس ومقدساتها بالنسبة لكل العرب والمسلمين هي قضية مقدسة.

وحذر العاهل الاردني في كلمة له في اليوم الثاني للملتقى الخامس للسفراء الأردنيين المنعقد في منطقة البحر الميت  يوم 29 ابريل/نيسان من أن عملية السلام في الشرق الأوسط تمر بأزمة. وقال بهذا الصدد، ان "العملية السلمية تمر بأزمة، لكن واجبنا تجاه الأشقاء وتجاه كل شعوب المنطقة، هو أن نستمر في العمل من أجل تحقيق السلام العادل، الذي يعيد الحقوق الفلسطينية والعربية على أساس حل الدولتين وفي سياق اقليمي شامل".
وأعتبر  الملك عبد الله أن "الوضع الراهن غير مقبول"، محذرا من انه "إذا لم ننجح في تحقيق التقدم المطلوب في المفاوضات، فإنني أخشى ان التوتر القائم سينفجر، وسيدفع الجميع ثمن ذلك". واعاد الى الاذهان تحذيره من ان بديل السلام هو المزيد من الصراع والحروب والمعاناة.

ودعا العاهل الاردني اسرائيل الى ايجاد بيئة ايجابية لاستئناف المفاوضات. وقال  إن "الوصول إلى السلام يتطلب إيجاد بيئة إيجابية لإطلاق المفاوضات من خلال وقف إسرائيل لكل الإجراءات الأحادية في الأراضي المحتلة خاصة بناء المستوطنات في الضفة الغربية وفي القدس الشرقية". واعتبر ان "هذه الإجراءات غير قانونية، نرفضها وندينها بشكل مطلق وهي تعيق كل جهودنا لتحقيق السلام".

واستطرد قائلا: "ان على اسرائيل أن تختار بين أن تعيش معزولة في المنطقة أو ان تصل الى سلام مع كل الدول العربية والاسلامية على أساس مبادرة السلام العربية ومن خلال الانسحاب من الاراضي المحتلة وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة التي تعيش بأمن وسلام الى جانب اسرائيل".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)