مجموعة العشرين تبحث عن سبل اعادة الاستقرار لمنطقة اليورو

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46660/

بدأت دول مجموعة العشرين مشاورات مغلقة حول الازمة المالية الحادة التى تشهدها اليونان والتي قد تتمخض عنها ازمة هيكلية لمنطقة اليورو برمتها بل وللسوق المالية العالمية. ولا يستثني الخبراء احتمال اللجوء الى الصندوق الاحتياطي بمبلغ 750 مليار دولار الذي انشأته مجموعة العشرين مؤخرا.

بدأت دول مجموعة العشرين مشاورات مغلقة حول الازمة المالية الحادة التى تشهدها اليونان والتي قد تتمخض عنها ازمة هيكلية لمنطقة اليورو برمتها بل وللسوق المالية العالمية.
وافادت وكالة ايتار-تاس للانباء يوم 29 ابريل/نيسان نقلا عن مصادر مطلعة في دوائر الاعمال البريطانية بان الخبراء يناقشون الآن احتمال استخدام الصندوق الاحتياطي الخاص الذي انشأته مجموعة العشرين مؤخرا في اطار صندوق النقد الدولي، بحجم مبالغ تصل الى 750  مليار دولار.
والجدير بالذكر انه كان من المخطط سابقا رصد هذه الاموال لدعم اقتصاديات افقر دول العالم، غير ان مجموعة العشرين مستعدة الآن لرصد حوالي 200 مليار دولار من هذه الاموال لتقديم الدعم لكل من اليونان والبرتغال واسبانيا.
هذا ويشير الخبراء في الاسواق العالمية الى ان المسؤولين الاوروبيين لا يقدرون حجم المشكلة الجاثمة امام منطقة اليورو. وحسب رأي بعض الخبراء فان اليونان تحتاج الى المساعدة المالية بحجم لا يقل عن 90 مليار يورو، في حين يتطلب دعم الاقتصاد البرتغالي 40 مليار يورو، اما اسبانيا فتحتاج الى 350 مليار يورو.
وفي تعليقه على الموضوع قال نورييل روبيني احد الخبراء الاقتصاديين ان اليونان "ليست سوى القمة الطافية". ويعتقد ان الاقتصاد العالمي سيشهد تفاقم قضية مديونية بعض الدول مما سيؤدي الى اعلان هذه الدول عجز سداد الديون المترتبة عليها. كما ذكر الخبير ان "اليونان ستضطر الى الخروج من منطقة اليورو".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم