وزير مالية المانيا ورئيس البنك الاوروبي والمدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي يؤكدون ضرورة تقديم مساعدة مالية عاجلة لليونان

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46630/

اعلن وزير مالية المانيا فولفغانغ شويبله ورئيس البنك الاوروبي المركزي جان كلود تريشه والمدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس-كان عقب انتهاء مباحثاتهم في برلين يوم الاربعاء 28 لبريل/نيسان، اعلنوا ان المساعدة المالية لليونان يجب ان تقدم في اسرع وقت ممكن.

اعلن وزير مالية المانيا فولفغانغ شويبله ورئيس البنك الاوروبي المركزي جان كلود تريشه والمدير التنفيذي  لصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس-كان عقب انتهاء مباحثاتهم في برلين يوم الاربعاء 28 لبريل/نيسان، اعلنوا ان المساعدة المالية لليونان يجب ان تقدم في اسرع وقت ممكن.
وقال شويبله "يعتبر الهدف الاساسي في الوقت الحالي اتخاذ البرلمان الالماني "بونديستاغ" قانون حول تقديم مساعدة لليونان، حيث سيجري التصويت عليه في 7 مايو/ايار القادم، كون ان هذا الامر متعلق باستقرار العملة الاوروبية بشكل عام".
من جانبه قال جان-كلود ان المساعدة المالية الطارئة لليونان "مهمة جدا" الا انه نوه انه لا يوجد تهديد لاستقرار اليورو.
من ناحيته اكد ستروس-كان انه في كل يوم تأخير يتأزم الوضع اكثر، كون الوضع في اليونان من الممكن ان ينعكس خارج حدود الاتحاد الاوروبي، واصفا المحادثات التي جرت بين صندوق النقد الدولي والحكومة اليونانية بـ"الصعبة".
واشاردومينيك ستروس-كان الى ان اليونان ملزمة بتقليص عجز ميزانيتها الامر الذي لا يمكن تنفيذه دون اتخاذ اجراءات صارمة حول حذف بعض المواد المحددة. وامتنع دومينيك  عن ذكر المبلغ الذي من الممكن ان يقدمه  صندوق النقد الدولي لهذا البلد الاوروبي.

 رئيس الحكومة اليونانية يدعو منطقة اليورو الى تقديم المساعدة المالية لبلاده

هذا وكان رئيس الحكومة اليونانية  جورج باباندريو قد اعلن اثناء اجتماع للحكومة يوم الاربعاء 28 ابريل/نيسان ان منطقة اليورو يجب ان تبدأ العمل بنظام تقديم القروض لمساعدة اليونان "لاطفاء الحريق الذي تسببت به الازمة المالية" ، كما قال .
واكد باباندريو مجددا ان الحكومة اليونانية تستمر بخوض الصراع حول تنفيذ القوانين بهدف تحويل اليونان في المستقبل القريب الى دولة مختلفة داعيا كل المواطنين اليونانيين الى تأييد هذه الجهود، حيث قال "ان اليونان يجب ان تقوم بوقت قصير باصلاح نهج عدة عقود من الزمن".
من جانب آخر تستعد دول منطقة اليورو لاجراء قمة طارئة في 10 مايو/ايار القادم حيث من المتوقع ان يخصص  فيها  لليونان مبلغ بقيمة حوالي 45 مليار يورو هذه السنة، وحتى 120 مليارا  خلال ثلاث سنوات.
يجدر القول ان الجهود الرامية الى تقديم القروض لليونان تأخرت بسبب ممانعة الحكومة الالمانية التي لاسباب سياسية داخلية بقيت حتى اللحظة الاخيرة تطرح  شروطا  قاسية لتقديم هذه المساعدة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم