أحلام روما تتبدد

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46428/

تعرض فريق روما لهزيمة قاسية على أرضه وبين جمهوره أمام ضيفه فريق سمبدوريا بهدف مقابل هدفين في اللقاء الذي جرى بينهما يوم الأحد 25 أبريل/نيسان على ملعب "الأولمبيكو" في ختام مباريات المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

تعرض فريق روما لهزيمة قاسية على أرضه وبين جمهوره أمام ضيفه فريق سمبدوريا بهدف مقابل هدفين في اللقاء الذي جرى بينهما يوم الأحد 25 أبريل/نيسان على ملعب "الأولمبيكو" في ختام  مباريات المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

البداية كانت موفقة لأصحاب الأرض الذين تقدموا بهدف مبكر أحرزه قائد فريق روما فرانشيسكو توتي الذي أودع الكرة في مرمى الحارس ماركو ستوراري، التي وصلته من المهاجم المونتينيغري ميركو فوتشينيتش من الجهة اليسرى في الدقيقة الـ 14، وكاد توتي أن يضاعف النتيجة عندما كسر مصيدة التسلل اثر تمريرة ايضاً من فوتشينيتش، إلا أن كرته ارتدت من القائم الأيمن لينتهي الشوط الأول بتقدم روما بهدف وحيد.

ولكن الضيوف تمكنوا من قلب تأخرهم الى فوز بفضل مهاجمهم جيانباولو باتزيني الذي أحرز هدفين لهم في الدقيقتين الـ (52 و 85) من عمر المباراة.

وبعد هذه الخسارة تجمد رصيد روما عند 71 نقطة، ويبدو أن أحلامه تلاشت في الفوز باللقب الذي كان قريباً منه، أكثر من فريق إنتر ميلان بطل الدوري في المواسم الأربعة الأخيرة، الذي تصدر يوم السبت الترتيب برصيد 73 نقطة بفوزه على أتلانتا بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، ويبدو أنه الآن أصبح الطريق أمامه مفتوحاً للفوز باللقب الخامس على التوالي، وذلك لأن مبارياته الثلاث المتبقية أسهل نوعاً ما من مباريات روما،  ففريق إنتر ميلان سيلتقي مع فريق لاتسيو المهدد بالهبوط على ملعب "الإولمبيكو" الأسبوع المقبل، ومن ثم يستضيف فريق كييفو على ملعب سان سيرو، قبل أن يختتم الموسم في ضيافة فريق سيينا الضعيف.

أما فريق روما فسيحل ضيفاً على فريق بارما، ومن ثم يستصيف كالياري على ملعب "الأولمبيكو"، قبل أن يختتم هو الآخر الموسم في ضيافة فريق كييفو.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دوري أبطال اوروبا