قمة روسية أوكرانية لبحث قضايا توريدات الغاز والتعاون في مجال صناعة الطائرات

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46132/

تعقد في مدينة خاركوف الأوكرانية يوم الأربعاء 21 أبريل/نيسان قمة روسية- أوكرانية لبحث المسائل العالقة والاستراتيجية في مجال التعاون الاقتصادي بين البلدين وذلك على هامش زيارة الرئيس مدفيديف إلى أوكرانيا. وتتصدر أجندة اللقاء أسعار الغاز الروسي إلى أوكرانيا وتطوير التعاون في مجال الطاقة إضافة إلى تعميق التعاون في مجال صناعة الطائرات وغيرها من أمور الاقتصاد ذات الاهتمام المشترك.

تعقد في مدينة خاركوف الأوكرانية يوم الأربعاء 21 أبريل/نيسان قمة روسية- أوكرانية لبحث المسائل العالقة والاستراتيجية في مجال التعاون الاقتصادي بين البلدين وذلك على هامش زيارة الرئيس مدفيديف إلى أوكرانيا. وتتصدر أجندة اللقاء أسعار الغاز الروسي إلى أوكرانيا وتطوير التعاون في مجال الطاقة إضافة إلى تعميق التعاون في مجال صناعة الطائرات وغيرها من أمور الاقتصاد ذات الاهتمام المشترك.كما سيتطرق الرئيسان دميتري مدفيديف وفكتور يانوكوفيتش الى موضوع توفير الظروف لمواصلةمرابطة أسطول البحر الأسود الروسي في الموانئ الأوكرانية.
وأشار سيرغي بريخودكو مساعد الرئيس الروسي للصحفيين عشية القمة أن هذا اللقاء هو الخامس للرئيسين الروسي والأوكراني خلال شهرين، وهذا ما يؤكد أن مرحلة جديدة نوعيا بدأت فعلا في علاقات البلدين.
وذكر بريخودكو أن التعاون بين الأقاليم الروسية والأوكرانية المجاورة سيكون أحد أهم مواضيع القمة، مشيرا الى أن الوفد الذي يرافق الرئيس الروسي خلال زيارته الى أوكرانيا يضم رؤساء عدد من الأقاليم الروسية بالإضافة الى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف وإيغور سيتشين النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي.
وأضاف مساعد الرئيس الروسي أن مدفيديف ويانوكوفيتش سيبحثان أيضا برنامج الفعاليات المشتركة بمناسبة الذكرى الـ65 للنصر في الحرب الوطنية العظمى 1941-1945.
وتجدر الإشارة الى أن مكان إعتقاد القمة الروسية الأوكرانية يعتبر رمزيا حيث سيلتقي الرئيسان في مبنى مصنع خاركوف لانتاج الطائرات الذي يعيش هذه الأيام أزمة خطيرة. ويعول الخبراء على إشراك هذا المصنع في البرنامج المشترك لصنع طائرة "أ ن -148" النفاثة وهذا في إطار الجهود الرامية الى تحقيق التكامل بين صناعة الطائرات في كلا البلدين.
كما لم يستبعد بريخودكو وصول الزعيمين الروسي والأوكراني الى اتفاق حول توريدات الغاز الروسي الى أوكرانيا.

وذكرت وسائل الإعلام الأسبوع الماضي نقلا عن مصادر حكومية روسية أن موسكو قد تقدم لكييف حسما في أسعار الغاز بنحو 4 مليارات دولار مقابل مشاركة روسيا في مجموعة من المشاريع في أوكرانيا. فيما يتوقع المراقبون أن تقدم شركة "غازبروم" حسما بـ20% من أسعار الغاز.

وتقضي الاتفاقية الموقعة بين البلدين بأن تتسلم أوكرانيا الغاز الروسي بمبلغ 330 دولارا لكل ألف متر مكعب في الربع الثاني من العام الجاري بينما أشار رئيس وزرائها الى أن بلاده تعول على تعديل الاتفاق بسعر 220 دولارا فيما يرى المراقبون أن السعر المحتمل يتمحور حول 260 دولارا.

كما تسعى كييف إلى زيادة واردات الغاز الروسي بنحو 8% لتصل إلى أكثر من 36 مليار متر مكعب أي بزيادة 30 مليارا في نهاية العام الجاري.

هذا وكان رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين الذي التقى في موسكو يوم الثلاثاء نظيره الأوكراني نقولاي أزاروف قد اعرب خلال اللقاء عن أمله في أن تتمكن روسيا واوكرانيا من الاتفاق على عدد من المسائل العالقة بين البلدين.
ونوه بوتين الى حصول تقدم في تسوية بعض المسائل في العلاقات بين البلدين. ومن جانبه قال رئيس الوزراء الأوكراني أن زيارته الى روسيا جاءت لإكمال تفاصيل عدد من الاتفاقيات المهمة التي من المقرر التوقيع عليها خلال لقاء الرئيسين  دميتري ميدفيديف و فكتور يانوكوفيتش يوم الأربعاء. بدوره اشار نائب رئيس الوزراء الروسي ايغور سيتشين عقب اللقاء إلى احتمال  ان تقدم روسيا خصما على اسعار الغاز لأوكرانيا مقابل حصول موسكو على شيء من الإمتيازات في بعض المشاريع هناك.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم