مارغيلوف: انتخابات السودان ديمقراطية بالمعيار الإفريقي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/46042/

قال ميخائيل مارغيلوف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى السودان إن الانتخابات العامة في هذه البلاد أصبحت مدرسة للديمقراطية وفق المعاير الإفريقية ولا يجب ربطها بالمعاير الأوروبية. من جانبه اعتبر المتحدث باسم الخارجية الأمريكية فيليب كرولي إن الانتخابات السودانية لم تكن نزيهة، مشيرا إلى أن واشنطن ستتعامل مع حكومة الشمال وحكومة الجنوب.

قال ميخائيل مارغيلوف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى السودان إن الانتخابات العامة في هذه البلاد  أصبحت مدرسة للديمقراطية وفق المعاير الإفريقية ولا يجب ربطها بالمعاير الأوروبية.

وقال مارغيلوف إن الانتخابات السودانية شابها بعض الخروقات لكن هذا لا يعني أنها كانت غير ديمقراطية، وأضاف أن الخروقات التي ارتكبت تقنية في مجملها.

وجاءت تصريحات مارغيلوف على خلفية قول المراقبين الأوروبيين إن الانتخابات السودانية لم تكن مطابقة للمواصفات الدولية.

وكان الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر الذي تابع موفدوه العملية الانتخابية في السودان أقر بوجود بعض المخالفات.

من جانب آخر أعلنت وسائل اعلام حكومية سودانية يوم الاحد أن الرئيس عمر حسن البشير حقق فوزا باهرا في  الانتخابات السودانية. فقد فاز البشير بنسبة تراوحت ما بين 70 ـ 92% من الأصوات في 35 مركزا انتخابيا تقريبا وفي مراكز بالخارج وفي إحدى الولايات، وفقا لوكالة الأنباء السودانية. غير ان هذه الأرقام لا تمثل سوى نسبة ضئيلة من عدد المراكز في البلاد، كما لم تؤكد السلطات بعد هذه النتيجة.

كرولي : انتخابات السودان ليست حرة أو نزيهة
قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية فيليب كرولي إن الانتخابات السودانية لم تكن نزيهة، مشيرا إلى أن واشنطن ستتعامل مع حكومة الشمال وحكومة الجنوب.
وقال كرولي: "أعتقد أننا سننتظر قليلا حتى نهاية الأسبوع ونحن الآن نقيم النتائج الحالية. ولقد أصدرنا مؤخرا بيانا مشتركا مع بريطانيا والنرويج عكس رؤية المراقبين الدوليين الأولية. وكما أشاروا وأشرنا من قبل فإن المخاوف التي كانت لدينا قبل هذه تتعلق بالأجواء التي سبقت الانتخابات ومهدت لها وهي ليست إنتخابات حرة أو نزيهة ولا تطابق المعايير الدولية. وهذا بدا واضحا من خلال بيانات الكونغرس والإتحاد الأوروبي بصدد ما حدث خلال الأيام الأخيرة".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية