في ذكرى تاسيس اسرائيل نتانياهو يقتبس اقوالاً لهرتزل تدعو للثقة بالنفس فقط ووزير يلوح بالعودة الى الاستيطان خلال شهرين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45964/

عقد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الجلسة الحكومية الاسبوعية، التي كرست في يوم 18 ابريل/نيسان لمناسبة الذكرى السنوية الـ 62 لتاسيس دولة اسرائيل. واستهل نتانياهو الجلسة باقتباس مقولة لمؤسس الحركة الصهيونية وفكرة قيام دولة لليهود ثيودور هرتزل تدعو اليهود الى : لا تثقوا بمساعدة الغرباء، ولا تثقوا بالكرماء، ولا تتوقعوا ان تلين الاحجار.

عقد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو  الجلسة الحكومية الاسبوعية، التي كرست في يوم  18 ابريل/نيسان لمناسبة الذكرى السنوية الـ 62  لتاسيس دولة اسرائيل. واستهل نتانياهو الجلسة باقتباس مقولة لمؤسس الحركة الصهيونية وفكرة قيام دولة لليهود ثيودور هرتزل تدعو اليهود الى : لا تثقوا بمساعدة الغرباء، ولا تثقوا بالكرماء، ولا تتوقعوا ان تلين الاحجار.

واضاف نتانياهو: ان كلمات هرتزل تثير السرور في نفسي اذ جاء فيها ان الغرباء يعطون الصدقات المهينة، وعلى الشعب الذي يريد ان تكون قامته منتصبة ان يضع ثقته بنفسه فقط.
واشارت وسائل اعلام اسرائيلية ان اختيار نتانياهو لهذا الاقتباس لم يكن بمحض الصدفة، مشيرة الى ان هذا الاقتباس جاء في وقت تشهد فيه  العلاقات الاسرائيلية الامريكية توتراً ملحوظاً بسبب موقف الحكومة الاسرائيلية المتعلق بالاستيطان، ورفض نتانياهو لدعوة الرئيس الامريكي باراك اوباما بتجميد الاستيطان في القدس الشرقية، واتخاذ خطوات من شانها المساعدة  على استئناف عملية المفاوضات  مع الفلسطينيين.
كما لفت الاعلام الاسرائيلي الى ان رئيس الوزراء الاسرائيلي الاسبق ارييل شارون كان قد اقتبس الكلمات ذاتها لمؤسس الحركة الصهيونية في عام 2004، في الذكرى الـ 100 لوفاة مؤسس الحركة الصهيونية.
الى ذلك اعلن وزير المالية الاسرائيلي يوفال ستاينيتس في لقاء مع صحيفة "جيروسليم بوست" نشرته الصحيفة في 18 ابريل/نيسان انه في حال لم يتم استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين في غضون شهر او شهرين، فانه من الوارد ان تعيد اسرائيل النظر بقرار تجميد بناءالمستوطنات في الضفة الغربية الذي اتخذته الحكومة الاسرائيلية، واضاف "عندما يتم اتخاذ قرار يظل بدون مفعول اويؤدي الى مفعول عكسي لابد من اعادة النظر به".
واضاف وزير المالية الاسرائيلي ان بنيامين نتانياهو اقدم على 3 مبادرات مهمة قدمها للفلسطينيين وهي، من وجهة نظر ستاينيتس، قبوله بفكرة قيام دولة فلسطينية، وموافقته على تجميد الاستيطان مؤقتاً، علاوة على انه يعمل على تشجيع السلام الاقتصادي مع الفلسطينيين.
يذكر ان الحكومة الاسرائيلية قررت في نوفمبر/تشرين الثاني 2009 تجميد بناء وحدات استيطانية جديدة في الضفة الغربية باستثناء مدينة القدس، لمدة 6 اشهر، على ان يكون هذا القرار مدخلاً للعودة الى طاولة المفاوضات مع الفلسطينيين، الذين اعتبروا ان قرار التجميد ناقص  لأنه يستثني القدس التي ضمتها اسرائيل واعلنتها عاصمة ابدية لها في يوليو/تموز 1980.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية