الهولندي أدفوكات يترك تدريب المنتخب البلجيكي

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45833/

أعلن الموقع الرسمي للاتحاد البلجيكي لكرة القدم يوم الخميس 15 أبريل/نيسان أن المدرب الهولندي ديك أدفوكات فسخ عقده مع المنتخب البلجيكي من جانب واحد، الأمر الذي فاجأ مسؤولي الاتحاد البلجيكي.

أعلن الموقع الرسمي للاتحاد البلجيكي لكرة القدم يوم الخميس  15 أبريل/نيسان أن المدرب الهولندي ديك أدفوكات فسخ عقده مع المنتخب البلجيكي من جانب واحد، الأمر الذي فاجأ مسؤولي الاتحاد البلجيكي.

وكان أدفوكات (62 عاماً) قد استلم دفة تدريب منتخب بلجيكا في الأول من أكتوبر/تشرين الأول عام 2009 خلفاً للمدرب السابق رينيه فاندر إيكين، بموجب عقد لغاية يوليو/تموز 2012، وكان يجمع بين تدريب المنتخب البلجيكي وفريق ألكمار بطل الدوري الهولندي في الموسم الماضي.

وقد ذكرت وكالة الأنباء البلجيكية أن أدفوكات سيشرف على تدريب المنتخب الروسي وسيتقاضى أجراً سنوياً يقدر بأكثر من 4 ملايين يورو مقابل 650 ألفاً فقط في بروكسل.

وكانت وسائل الاعلام قد تحدثت كثيراً في الآونة الأخيرة حول احتمال انتقال أدفوكات إلى روسيا، حيث يحظى بتقدير كبير بعد أن قاد فريق زينت سان بطرسبورغ الى إحراز كأس الاتحاد الأوروبي (يوروبا ليغ حاليا) قبل عامين، ولكن أدفوكات كان ينفي باستمرار هذه الشائعات وكان يؤكد أنه مهتم بتدريب المنتخب البلجيكي فقط.

لذا كل الدلائل تشير الى أن أدفوكات سيستلم قيادة تدريب المنتخب الروسي خلفاً لمواطنه غوس هيدينك لإنتهاء عقد الأخير مع المنتخب الوطني الروسي وفشله في قيادته للتأهل إلى نهائيات كأس العالم المقبلة في جنوب أفريقيا.

خاصة وأن سيرغي فورسينكو رئيس الإتحاد الروسي لكرة القدم، كان قد صرح في وقت سابق بأنه سيتم الاعلان عن هوية المدرب الجديد للمنتخب الوطني الروسي في الـ 17 من شهر مايو/أيار القادم، وذلك خلال اجتماع الاتحاد الذي سيعقد في هذا التاريخ في مدينة روستوف على نهر الدون.

وقد أعلن فورسينكو دون ذكر أي اسم، بان هنالك عدة أسماء مطروحة على طاولة العمل وسيتم إختيار الأنسب من  بينها لقيادة المنتخب الروسي الذي سيخوض غمار  منافسات التصفيات المؤهلة الى بطولة كأس الأمم الأوروبية القادمة عام 2012 في أوكرانيا وبولندا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دوري أبطال اوروبا