التصريحات الامريكية حول "السكود" تهيمن على طاولة الحوار اللبناني

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45789/

انتهت جلسة هيئة الحوار الوطني اللبناني برئاسة الرئيس العماد ميشال سليمان ببيروت يوم 15 ابريل/نيسان. وناقشت جلسة اليوم الاستراتيجية الدفاعية للبلاد في مواجهة التهديدات الاسرائيلية. وانعقدت هذه الجلسة على ضوء التصريحات الامريكية الأخيرة عن أن لبنان سيكون معرضا للخطر اذا صحت الأنباء التي تقول بأن دمشق ربما نقلت صواريخ بعيدة المدى من طراز سكود الى حزب الله اللبناني. وقررت الهيئة ان تعقد الجلسة المقبلة في 3 حزيران/يونيو المقبل.

انتهت جلسة هيئة الحوار الوطني اللبناني برئاسة الرئيس العماد ميشال سليمان في قصر بعبدا ببيروت يوم 15 ابريل/نيسان. وناقشت جلسة اليوم الاستراتيجية الدفاعية للبلاد في مواجهة التهديدات الاسرائيلية.  وانعقدت هذه الجلسة على ضوء التصريحات الامريكية الأخيرة عن أن لبنان سيكون معرضا للخطر اذا صحت الأنباء التي تقول أن دمشق ربما نقلت صواريخ بعيدة  المدى من طراز سكود الى  حزب الله اللبناني. وقررت الهيئة ان تعقد الجلسة المقبلة في 3 حزيران/يونيو المقبل.

ونقلت وسائل الاعلام اللبنانية المحلية في وقت سابق ان المواقف السياسية عشية استئناف جلسة الحوار تباينت ، فمن جهته  لوح النائب ميشال عون بالانسحاب من هيئة الحوار "في حال تسريب النقاشات إلى الإعلام لا سيما ما يتعلق منها بموضوع السلاح"، فيما قال نواف الموسوي النائب في كتلة حزب الله النيابية ، "أن الاستراتيجيات الدفاعية التي تقدم إلى الحوار ما هي إلا إعادة إنتاج لخطاب سياسي لا يحمل جديدا، وأن غالبية الشعب اللبناني تؤيد نهج المقاومة"، ومن جهة اخرى، شدد نواب في فريق 14 آذار  على "أن سلاح حزب الله كان وسيبقى بندا أساسيا على طاولة الحوار وجزءا لا يتجزأ من الاستراتيجية الدفاعية"، بينما كشفت مصادر قريبة من الرئيس اللبناني "أن عنوان الاستراتيجية ليس سحب سلاح الحزب،وإنما تضافر كل القوى ضمنها".

الى ذلك صدرت تصريحات سبقت التئام الطاولة ومنها لرئيس الجمهورية ميشال سليمان الذي اكد ضرورةَ حمايةِ المقاومة، بالاضافة الى موقف جديد اطلقه النائب وليد جنبلاط تجلى بدعوته الى سحب موضوع سلاح حزب الله من التداول.
واعتبر نواب لبنانيون انه لا يمكن الاستناد الى المخاوف الاميركية بشأن صواريخ، خصوصا ان اسرائيل تلجأ إلى مثل هذه المزاعم لتبرير اي عدوان قد تلجأ اليه في ما بعد، فيما وصف مقربون من حزب الله الضجة الاسرائيلية بشأن صواريخ سكود بأنها مفرقعات اعلامية، كمااعتبر العديد من السياسيين ان التهديدات الاسرائيلية والاميركية لم تعد تقلق حزب الله.
هذا واصدر اقطاب الحوار الوطني اللبناني بياناً حدد فيه موعد جديد للحوار في الثالث من حزيران يونيو المقبل، اي ما بعد اتمام استحقاق الانتخابات البلدية الاختيارية الذي يجري التحضير لها في الوقت الراهن.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية