الصادق المهدي : مستعدون للتعامل مع نتائج الانتخابات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45439/

قال الصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي السوداني يوم الجمعة 9 ابريل/نيسان إن حزبه مستعد للتعامل مع الفائزين في الانتخابات العامة في البلاد بغية بسط الامن والاستقرار في البلاد وخاصة في إقليم دارفور. من جانبها ذكرت واشنطن انها ستنظر في دعم تأجيل الانتخابات في السودان لفترة وجيزة لضمان تحقيق المزيد من المصداقية، نظرا لظروف "مثيرة للقلق" هناك.

قال الصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي السوداني يوم الجمعة 9 ابريل/نيسان إن حزبه مستعد للتعامل مع الفائزين في الانتخابات العامة في البلاد بغية بسط الامن والاستقرار في البلاد وخاصة في إقليم دارفور.

وكان حزب الأمة قد اعلن في وقت سابق مقاطعته للانتخابات ورفضه الاعتراف بنتائجها.

دعم واشنطن لتأجيل الإنتخابات في السودان.. امر محتمل

من جهة اخرى ذكرت الولايات المتحدة يوم الخميس انها ستنظر في دعم تأجيل الانتخابات في السودان لفترة وجيزة لضمان تحقيق المزيد من المصداقية، نظرا لظروف "مثيرة للقلق" هناك قبل انتخابات عامة وشيكة.
وحول هذا الموضوع أفادت سوزان رايس سفيرة واشنطن لدى الامم المتحدة انه اذا تقرر تأجيل الانتخابات لفترة وجيزة، "فاننا مستعدون للتفكير بالأمر... وهذا يعود بشكل واضح الى السلطات نفسها، لكن الصورة الاوضح هي وجود الكثير من الاخفاقات في هذه العملية، وهذا مبعث قلق حقيقي."
وقالت رايس ان الاوضاع في السودان كما اوردها رئيس عمليات حفظ السلام بالامم المتحدة الان لو روي "مثيرة للقلق بشدة"، مضيفة بان روي ابلغ المجلس بوجود قيود على حرية التعبير والتجمع، بالاضافة الى التحرش بالصحافة وفرض قيود على الوصول الى مراكز الاقتراع بالنسبة للكثيرين وبصفة خاصة في دارفور.
من جهته قال لو روي في بيان ان الامم المتحدة تقدم الدعم الفني وبعض الدعم المحدود في مجال النقل والامداد استعدادا للانتخابات.
وقال لو روي "نواصل التعبير عن بعض بواعث القلق فيما يتعلق بأوجه البيئة الانتخابية"، مضيفا ان مكتبه أكد على احترام الحريات السياسية والمساواة في الاستفادة من وسائل الاعلام.
ولخص يوكيو تاكاسو الرئيس الحالي لمجلس الامن الدولي الموقف الياباني في قوله بان عدة وفود عبرت عن قلقها ازاء الانتخابات القادمة، لكنه اوضح بانه لا يوجد اي موقف رسمي للمجلس بشأن هذه المسألة.

سفير السودان: الإنتخابات لن تؤجل على الإطلاق

من جانبه رفض سفير السودان لدى الامم المتحدة عبد المحمود عبد الحليم الحديث عن تأجيل الانتخابات، مضيفا "الحكومة نفسها لا تستطيع ذلك والانتخابات لن تؤجل على الاطلاق... علاوة على ذلك فان اي مهام من هذا النوع هي مسؤولية المفوضية القومية للانتخابات وليست الحكومة."
ورفض عبد الحليم مزاعم بوجود مشكلات في العملية الانتخابية وقال ان الامة "تنظر بفخر الى هذا الحدث... ليست لدينا ازمة انتخابية على الاطلاق. كل شيء جاهز للانتخابات. ربما لدينا بعض الازمات داخل بعض الاحزاب السياسية. هذه مشكلتهم وليست مشكلة الشعب السوداني."
وانتقد الاتحاد الاوروبي لقيامه بسحب مراقبيه من دارفور وهي منطقة نائية في غرب السودان.
واضاف سفير السودان قائلا: "اعتقد اننا ننصح اخواننا مراقبي الاتحاد الاوروبي بعدم ارسال اشارات ربما تؤثر على اجواء الانتخابات هنا وهناك."
هذا وتحيط الشكوك بأول انتخابات ستجرى على نطاق واسع في السودان منذ 24 عاما والمقررة يوم الاحد القادم، خاصة بعد ان قررت عدة احزاب بالمعارضة مقاطعة الانتخابات.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية