مشروع فني متعدد الأوجه.. لتمجيد مأثرة الشعب الروسي

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45405/

افتتح يوم 7 ابريل/نيسان في متحف الحرب الوطنية العظمى المركزي في موسكو معرض للصور الفوتوغرافية حمل عنوان "ستالينغراد ـ فولغوغراد... واجب إحياء الذكرى". ويهدف هذا المشروع الروسي السويسري الى تذكير الناس في روسيا واوروبا بآلام الحرب ودور الشعب الروسي في انقاذ العالم من النازية.

افتتح يوم 7 ابريل/نيسان في متحف الحرب الوطنية العظمى المركزي في موسكو معرض للصور الفوتوغرافية حمل عنوان "ستالينغراد ـ فولغوغراد... واجب إحياء الذكرى". ويهدف هذا المشروع الروسي السويسري الى تذكير الناس في روسيا واوروبا بآلام الحرب ودور الشعب الروسي في انقاذ العالم من النازية.
"الاول من اكتوبر/ تشرين الاول عام 1942. أجلس وأسجل هذه الكلمات لعل احدا سيقرؤها ليعرف حجم المخاوف الفظيعة التي نعيشها الآن... ها هو هدير الطائرة يوقف دقات قلبي ويقلص أمعائي.. هل أقاربنا في المدينة على قيد الحياة؟ الحرب شتتت كل العائلة"..
إنها مقتطفات من يوميات سيرافيما فورونينا التي كانت تعيش في خنادق مدينة ستالينغراد المحتلة من قبل النازيين.. هذا الوصف الأخاذ يرافق أربعين صورة فوتوغرافية التقطها المصور السويسري موريس شوبينغير مصور في الأماكن التي شهدت ملحمة ستالينغراد.. 
جذور هذه الصور تعود الى طفولة موريس شوبينغير عندما كان يستمع الى أحاديث جدته عن تفاصيل هذه الملحمة الدراماتيكية... قصف القنابل الذي لا يتوقف والمواجهات العنيفة والمقاومة الباسلة التي أبداها الشعب الروسي. جدته السويسرية ولدت في موسكو وغادرتها بعد ثورة 1917. لكنها بقيت متعلقة بروسيا وتابعت أخبارها بشغف عبر المذياع، وبخاصة أثناء الحرب العالمية الثانية..

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية