الرئيس السوداني: الغرب حاول تركيع السودان

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45177/

أكد الرئيس السوداني عمر البشير خلال كلمة أمام حشد في مدينة القضارف شرق الخرطوم يوم 4 ابريل/نيسان أن قوى غربية عملت على تركيع السودان من خلال حصاره اقتصاديا والضغط عليه لقبول شروط مجحفة بكرامة السودان، مشيرا الى أن قرار المحكمة الجنائية الدولية كان ضمن هذه الضغوط التي رفضها الشعب السوداني وأعلن تحديه لها.

أكد الرئيس السوداني عمر البشير خلال كلمة أمام حشد في مدينة القضارف شرق الخرطوم يوم 4 ابريل/نيسان أن قوى غربية عملت على تركيع السودان من خلال حصاره اقتصاديا والضغط عليه لقبول شروط مجحفة بكرامة السودان، مشيرا الى أن قرار المحكمة الجنائية الدولية كان ضمن هذه الضغوط التي رفضها الشعب السوداني وأعلن تحديه لها.

وجدد الرئيس السوداني عمر البشير، تأكيد تمسكه بإجراء الانتخابات في موعدها. وقال البشير بهذا الصدد، "لا تأجيل لتلك الانتخابات والكلمة الآن أصبحت لشعب السودان ليحدد من سيحكمه مستقبلاً، ومن المعيب على المرشحين لرئاسة السودان عدم زيارتهم للولايات الجنوبية". واضاف "ان المعارضة استنجدت بالدول الغربية والأمم المتحدة لتأجيل الانتخابات وهي استحقاق متفق عليه دوليًا منذ عام 2005".

وشدد الرئيس السوداني على وحدة البلاد شماله وجنوبه من أجل المصلحة السودانية، وقال "ان الجنوب سيظل جزءًا من السودان".

ووعد البشيرالشعب السوداني بمزيد من المشروعات التنموية والخدمية، قائلاً: "الفترة المقبلة ستشهد نهضة في البنية التحتية من طرق وكبارى ومشروعات مياه تنعكس آثارها على كل مواطني السودان".

وكان الامين العام للمؤتمر الشعبي في السودان حسن الترابي قد اعلن يوم امس ان بلاده ستواجه خطراً كبيراً يفوق الخطر الذي يواجهه الصومال، في حال فوز الرئيس السوداني الحالي عمر البشير بالانتخابات المزمع عقدها الشهر الحالي. واكد الترابي رفضه لتاجيليها، واضاف انه يكفي السودان عقدين من "الديكتاتورية"، لافتاً الى انه رفض ان يرشح نفسه كي يفسح المجال امام الطاقات السودانية الشابة.
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية