الترابي: فوز البشير سيجعل وضع السودان اسوأ من ما في الصومال

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45176/

اعلن الامين العام للمؤتمر الشعبي في السودان حسن الترابي ان بلاده ستواجه خطراً كبيراً يفوق الخطر الذي يواجهه الصومال، في حال فوز الرئيس السوداني الحالي عمر البشير بالانتخابات المزمع عقدها الشهر الحالي.

اعلن الامين العام للمؤتمر الشعبي في السودان حسن الترابي ان بلاده ستواجه خطراً كبيراً يفوق الخطر الذي يواجهه الصومال، في حال فوز الرئيس السوداني الحالي عمر البشير بالانتخابات المزمع عقدها الشهر الحالي.
ورد هذا التصريح في لقاء مع قناة "العربية"، معللاً وجهة نظره بان الصومال يضم شعباً واحداً وديناً واحداً، على عكس ما هو الحال عليه في السودان حيث تتعدد الاجناس والاديان.
وحذر الترابي من تزايد النزعة القبلية التي تشهدها البلاد، ما يشير، بحسب الترابي، الى اهمية تشكيل حكومة في السودان تكون قادرة على ان تمسك بزمام الامور، بهدف الحفاظ على وحدة البلاد، مشيراً الى خطورة اجراءات  قد تقدم عليها الحكومة، من شأنها ان تؤثر على سير الانتخابات، وقال ان ذلك سيكون سبباً لاندلاع ثورات جديدة في السودان.

ونوه الترابي بان احتمال فوز البشير ضئيل، وعزى ذلك الى رفض الغرب وقطاعات كبيرة من الشعب السوداني له سواء في الشمال اوفي الجنوب، علاوة على الطبقة المثقفة، واعداد كبيرة من سكان المدن، على حد قوله.
وفي الشان المتعلق بالانتخابات اكد الترابي رفضه لتاجيلها، واضاف انه يكفي السودان عقدين من "الديكتاتورية"، لافتاً الى انه رفض ان يرشح نفسه كي يفسح المجال امام الطاقات السودانية الشابة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية