اغتيال زعيم حركة "المقاومة الافريكانية" في جمهورية جنوب افريقيا ورئيس الدولة يدعو الى الهدوء

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45155/

دعا رئيس جمهورية جنوب افريقيا جاكوب زوما المواطنين يوم 4 ابريل/نيسان الى الهدوء بعد اغتيال زعيم حركة "المقاومة الافريكانية" المؤيدة لسياسة الفصل العنصري (اليمين المتطرف) يوجين تير بلانش (69 عاما) الذي قتل يوم 3 ابريل/نيسان في مزرعته شمال غرب البلاد بعد شجار مع عماله.

دعا رئيس جمهورية جنوب افريقيا جاكوب زوما المواطنين يوم 4 ابريل/نيسان الى الهدوء بعد اغتيال زعيم حركة "المقاومة الافريكانية" المؤيدة لسياسة الفصل العنصري (اليمين المتطرف) يوجين تير بلانش (69 عاما) الذي قتل يوم 3 ابريل/نيسان في مزرعته شمال غرب البلاد بعد شجار مع عماله.
وجاء في البيان الرئاسي الذي وزعته وكالة انباء جنوب افريقيا ان "الرئيس يدعو الى الهدوء بعد هذا العمل الشنيع ويطلب من شعب جنوب افريقيا عدم السماح لعناصر التحريض باستغلال الوضع لاثارة النعرات العنصرية او تغذيتها". وندد زوما "بأشد العبارات" بهذه الجريمة، ذكر بانه "لا يحق لاحد ان يفرض قانونه الخاص، لاسيما في بلد يحترم القانون مثل جنوب افريقيا".
وافاد مصدر في الشرطة انه تم ايقاف القاتلين وهما شابان اسودان بالغان من العمر 15 و21 عاما،  ووجهت اليهما تهمة القتل، وانهما قالا للشرطة ان الشجار وقع "لأنهما لم يتقاضيا اجورهما".
وقد أسس تير بلانش في السبعينات حركته المؤيدة للفصل العنصري. وفي التسعينات ضمت المليشيات التابعة لحركته الاف الاشخاص ونفذت عددا من اعمال العنف ضد الافارقة السود . ويعتقد منتسبو "حركة المقاومة الافريكانية"  ان مقتل زعيمهم  يحمل طابعًا  سياسيًا.
هذا والجدير بالذكر ان مئات من المزارعين البيض قتلوا في بيوتهم خلال السنوات الاخيرة. وفي السياق ذاته اشارت هيلين زيله زعيمة التحالف الديمقراطي، وهو حزب المعارضة في افريقيا الجنوبية، الى ان اغتيال تير بلانش يمكن ان يؤدي الى زلزلة الاوضاع في جمهورية جنوب افريقيا ، مضيفة انه "لا بد من ان نقاوم الفصل العنصري ونمضي في بناء مجتمع خال من التميز العنصري يسعى الى مستقبل آمن وناجح للجميع".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك