أودينيزي يعمق جراح يوفينتوس

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45129/

الحق فريق أودينيزي هزيمة مذلة بضيفه فريق يوفينتوس العريق بثلاثة أهداف مقابل لاشيء في المباراة الختامية للمرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم التي جرت بينهما يوم السبت 3 أبريل/نيسان على ملعب "فريولي" في مدينة أوديني.

الحق فريق أودينيزي هزيمة مذلة بضيفه فريق يوفينتوس العريق بثلاثة أهداف مقابل لاشيء في المباراة الختامية للمرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم التي جرت بينهما يوم السبت 3 أبريل/نيسان على ملعب "فريولي" في مدينة أوديني.

هز أصحاب الأرض شباك مرمى الضيوف مبكراً بواسطة المهاجم التشيلي اليكسيس سانشيز بهدف أحرزه في الدقيقة الـ 9 من الشوط الأول في مرمى النمساوي إليكسندر مانينغير حارس فريق يوفينتوس، وذلك بعد أن تلقى انطونيو دي ناتالي هداف أودينيزي كرة طويلة الى داخل منطقة الجزاء فسددها قوية على يمين الحارس ارتدت من القائم فتابعها التشيلي في المرمى، وحاول فريق يوفينتوس تعديل النتيجة في الشوط الأول، ولكن محاولاته كانت عقيمة وغير مجدية.

وفي الشوط الثاني كاد سانشيز أن يحرز الهدف الثاني لفريقه والشخصي له، عندما انفرد بعد تمريرة بينية متقنة من دي ناتالي بالحارس مانينغر الذي كان بالمرصاد لكرته، ولكن مهاجم أودينيزي سيموني بيبي تدخل في الوقت المناسب واحرز الهدف الثاني لفريقه بدلاً من زميله سانشيز، بعد أن تابع الكرة المرتدة من الحارس بتسديدة لا ترد من خارج منطقة الجزاء في المرمى الخالي. وفي الدقيقة الـ 77 من عمر المباراة جاء دور الهداف دي ناتالي الذي أبى أن يجرج من الميدان دون أهداف، فاطلق رصاص الرحمة من داخل منطقة الجزاء أسكن الكرة في الزاوية اليمنى من حارس فريق يوفينتوس الذي لم يكن له لاحول ولا قوة في هذه المباراة.

وقد مني فريق يوفينتوس الذي يمر في أسوأ أيامه على الاطلاق، بهزيمته الـ 12 والثالثة في آخر أربع مباريات في الدوري.

وعلى الصعيد الأوروبي كان يوفينتوس قد خرج من دوري أبطال أوروبا في دور المجموعات، إثر هزيمته على أرضه وبين جمهوره في المباراة الختامية أمام بايرن ميونيخ بهدف مقابل أربعة أهداف في الوقت الذي كان يكفيه التعادل فقط لكي يتأهل الى الدور التالي.

كما ودع فريق السنيورة العجوز الدوري الأوروبي لكرة القدم من الدور الـ 16، إثر هزيمته أمام فريق فولهام الانكليزي المتواضع بهدف مقابل أربعة أهداف في مباراة الاياب بينهما.

وكان قد خرج ايضاً من مسابقة كأس ايطاليا في نهاية يناير/كانون الثاني الماضي لخسارته أمام فريق إنتر ميلان بهدف مقابل هدفين في الدور ربع النهائي.

وبعد هذه الخسارة هبط فريق يوفينتوس الى المركز السابع، وتجمد رصيد عند 48 نقطة بفارق 18 نقطة عن المتصدر إنتر ميلان الذي فاز بالنتيجة نفسها على فريق بولونيا، وبفارق 17 نقطة عن روما الثاني الذي تغلب على مضيفه باري بهدف وحيد، وبفارق 15 نقطة عن فريق اي سي ميلان الثالث الذي فاز بدوره على مضيفه فريق كالياري بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

بينما رفع فريق أودينيزي رصيده بعد هذا الفوز الى 35 نقطة ويحتل المركز الخامس عشر في الترتيب.

وفي مباراة أخرى تغلب فريق اتالانتا الثامن عشر برصيد 31 نقطة على فريق سيينا صاحب المركز الأخير بهدفين دون رد.

في الوقت الذي خسرفيه فريق باليرمو صاحب المركز الرابع برصيد 51 نقطة أمام كاتانيا بهدفين مقابل لاشيء، في حين فاز فريق سامبدوريا على مضيفه كييفو  بهدفين مقابل هدف واحد، ورفع سامبدوريا رصيده الى 51 نقطة ويحتل المركز الخامس بفارق الأهداف خلف باليرمو.

بينما تعادل كل من نابولي وجنوى وبارما مع كل من لاتسيو وليفورنو وفيورنتينا على التوالي وبنتيجة واحدة بهدف لهدف.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دوري أبطال اوروبا