باحث فرنسي: الطامة الكبرى تتمثل في وضعنا الاقتصادي والاجتماعي وليس في نقاب المرأة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/45046/

وافقت لجنة الشؤون الداخلية في البرلمان البلجيكي مؤخرا بالإجماع على مشروع قانون يقضي بمنع ارتداء النقاب، وحول هذا الموضوع قال جون ايف كامو الباحث في معهد العلاقات الدولية والاستراتيجية في باريس في حديث لقناة "روسيا اليوم" أنه عندما ينتهي الجدل حول النقاب سيكتشف الجميع انه ليس المشكلة الحقيقية، بل المشكلة هي الوضع الاقتصادي و الاجتماعي في بلدهم.

وافقت مؤخرا لجنة الشؤون الداخلية في البرلمان البلجيكي بالإجماع على مشروع قانون يقضي بمنع ارتداء النقاب، وحول هذا الموضوع قال جون ايف كامو الباحث في معهد العلاقات الدولية والاستراتيجية في باريس في حديث لقناة "روسيا اليوم" أنه عندما ينتهي الجدل حول النقاب سيكتشف الجميع انه ليس المشكلة الحقيقية، بل المشكلة هي الوضع الاقتصادي و الاجتماعي في بلدهم.

وأشار جون ايف الى ان حكومة الرئيس نيكولاي ساركوزي في فرنسا والتي تتمتع  باغلبية ساحقة فى البرلمان تسعى الى تمرير الكثير من القوانين الجديدة رغم تناقضها مع القوانين القديمة وكونها غير قابلة للتطبيق.

أما بالنسبة لبلجيكا فقال جون ايف ان جذور المشكلة هناك تتعلق بطبيعة الهوية الوطنية للمواطنين، فهي تنقسم الى عدة مجموعات لغوية وخلافهم يتمركز حول فكرة الدولة البلجيكية،وبالتالي فإن الجدل القائم حول الاسلام و مسلمي بلجيكا و النقاب او البرقع هو وسيلة لبعض السياسيين الذين يختبؤون وراء العلمانية  للتخلص من مشكلة التعايش في بلجيكا التي لم يستطيعوا حلها حتى الان.

المزيد من التفاصيل في المقابلة المصورة

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك