عملية انتحارية جنوب افغانستان تودي بحياة 13 شخصا مدنيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44931/

لقي 13 شخصا على الاقل مصرعهم وأصيب نحو 40 أخرون بجروح يوم 31 مارس/اذار في اقليم هلمند جنوب افغانستان اثر انفجار نفذه انتحاري قرب مسؤولين حكوميين كانوا يوزعون معونات ومساعدات زراعية على السكان المحليين في ضواحي مدينة لشكرشاه عاصمة اقليم هلمند.

لقي 13 شخصا على الاقل مصرعهم وأصيب نحو 40 أخرون بجروح يوم 31 مارس/اذار في اقليم هلمند جنوب افغانستان اثر انفجار نفذه انتحاري قرب مسؤولين حكوميين كانوا يوزعون معونات ومساعدات زراعية على السكان المحليين في ضواحي مدينة لشكرشاه عاصمة اقليم هلمند.

وقال مسؤول في الاقليم ان انتحاريا فجر نفسه عندما كان مسؤولون حكوميون يوزعون المعونات على السكان، فيما لم تتوفر بعد معلومات عما اذا كان هناك أي مسؤول بين الضحايا.

وكان قد أعلن سابقا أن الإنفجار المذكور أدى إلى مقتل 17 شخصا.

يذكر ان اقليم هلمند كان مسرحا لعملية "مشترك" العسكرية التي قامت بها قوات الناتو والجيش الافغاني وانتهت باستعادة بلدة مرجة من قبضة مقاتلي طالبان. وتعمل مؤخرا السلطات الافغانية على تشجيع السكان المحليين على ترك زراعة الخشخاش والمخدرات، حيث يعتبر الاقليم مرتعا لتجارة المخدرات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك