جامعة الاسكندرية تحتضن ندوة علمية بمناسبة الذكرى ال 65 لانتهاء الحرب العالمية الثانية

في ذكرى النصر في الحرب الوطنية العظمى

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44863/

عقدت في قاعة المؤتمرات لكلية الاداب بجامعة الاسكندرية يوم 29 مارس/آذار الجاري الندوة العلمية التطبيقية تحت عنوان "الذكرى ال 65 لانتهاء الحرب العالمية الثانية" وذلك في اطار فعاليات تجريها القنصلية العامة لروسيا الاتحادية في الاسكندرية بمناسبة الذكرى ال 65 للنصر.

عقدت في قاعة المؤتمرات لكلية الاداب بجامعة الاسكندرية  يوم 29 مارس/آذار الجاري الندوة العلمية التطبيقية تحت عنوان "الذكرى ال 65 لانتهاء الحرب العالمية الثانية" وذلك في اطار فعاليات تجريها القنصلية العامة لروسيا الاتحادية  في الاسكندرية بمناسبة الذكرى ال 65 للنصر.
وشارك دميتري كوراكوف قنصل عام  روسيا الاتحادية  والدكتور سلطان كابولوف الجنرال والكاتب المعروف المتخصص بالسيرة الحربية  في طاولة مستديرة مفتوحة نظمتها القنصلية الروسية بالتعاون مع جامعة الاسكندرية.
ومثل كل من الدكتور فاروق أباظة استاذ التاريخ الحديث والمعاصر بكلية الاداب بجامعة الاسكندرية  والدكتور فتحي ابو عيانة استاذ الجغرافيا السياسية بكلية الآداب في جامعة الاسكندرية والدكتور على فهمي رئيس جمعية خريجي المؤسسات التعليمية السوفيتي (الروسية) الناطقة باللغة الروسية مثلوا  العلماء والصحفيين المصريين.
ومن النقاط الهامة المدرجة بجدول اعمال الندوة تركيز العلماء والطلبة المصريين على الدور الرئيسي الذي لعبه الاتحاد السوفيتي في دحر النازية و انتهاء الحرب العالمية الثانية. وبالاضافة الى ذلك فان دميتري كوراكوف  قدم في خطابه بالمؤتمر معالجة  للاسباب والدواعي التي ادت الى نشوب الحرب مشيرا الى استحالة تزوير التاريخ و التقليل الواعي من دور الجيش والشعب في العمليات الحربية واستعانة بعض الساسة بتفيسر اسباب ونتائج الحرب لاغراضهم السياسية الحالية.
وقد القى الجنرال سلطان كابولوف الضوء على علاقة معركتي ستالينغراد والقوقاز بالمعارك التي جرت  في مسرح العمليات الحربية بشمال افريقيا وبصورة خاصة معركة العلمين (بلدة تبعد 200 كيلومتر عن الاسكندرية) وانشغال موارد الجيش الالماني  بمنطقة الفولغا والقوقاز علمي 1942 -1943  واعطاء القيادة الهتلرية اولوية لهذين المحورين في الجبهة الشرقية، الامر الذي ساعد الى حد كبير  الحلفاء في الانتصار على جيش روميل في شمال افريقيا.
واشار العلماء المصريون في كلماتهم الى ان البحوث العلمية  يجب الا تستند الى تقييمات ذاتية بل الى وثائق الارشيف . كما انهم اشاروا الى مساهمة الجيش المصري في تأمين جيوش القوات البريطانية الامريكية عشية معركة العلمين.
وتدل نتائج المؤتمر على منفعته  في سياق تبادل الاراء بين الخبراء الروس والمصريين وفائدته  التعليمية الكبيرة  للطلبة المصريين. وساهم اجراء نقاش كهذا في تعميق الاتصالات الروسية المصرية على المستويين العلمي والثقافي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دروس اللغة الروسية