مجلس حقوق الانسان يدين الاستيطان في القدس الشرقية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44585/

أصدر مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة يوم الاربعاء 24 مارس/آذار قرارا يدين مواصلة اسرائيل بناء المستوطنات في الاراضي الفلسطينية والسورية المحتلة بما فيها القدس الشرقية. واشار المجلس الى ان الخطط الاسرائيلية الأخيرة لبناء مزيد من الوحدات السكنية للمستوطنين في القدس، "تهدد عملية السلام والمشروع لإقامة دولة فلسطينية مستقلة".

أصدر مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة يوم الاربعاء  24 مارس/آذار قرارا يدين مواصلة اسرائيل بناء المستوطنات في الاراضي الفلسطينية والسورية المحتلة بما فيها القدس الشرقية. واشار المجلس الى ان الخطط الاسرائيلية الأخيرة لبناء مزيد من الوحدات السكنية للمستوطنين في القدس، "تهدد عملية السلام والمشروع لإقامة دولة فلسطينية مستقلة".
ودعا القرار اسرائيل الى وقف بناء كافة المستوطنات في الاراضي المحتلة والتحرك لازالة الموجود منها.
وقد تم المصادقة على القرار بغالبية 46 صوتا ضد صوت واحد وهو صوت الوفد الأمريكي. وبررت الولايات المتحدة موقفها لمجلس حقوق الانسان بأن هذا القرار لن يفعل شيئا يفيد السلام.  وهذا على الرغم من النزاع الدبلوماسي بينها وبين اسرائيل بشأن عزم  حكومة بنيامين نتانياهو بناء مئات من الوحدات السكنية الجديدة في القدس الشرقية وضواحيها.
كما أصدر المجس قرارا  يتعلق "بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان من جانب القوات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية". وتم اقرار هذا القرار بموافقة 31 واعتراض 9 اعضاء وامتناع 7 منهم. ويطالب القرار اسرائيل بأن تنهي احتلالها للاراضي الفلسطينية التي تحتلتها منذ عام 1967 وأن توقف ما وصفه المجلس باستهداف المدنيين الفلسطينيين والتدمير المنظم لتراثهم الثقافي ووقف جميع العمليات العسكرية في انحاء الاراضي الفلسطينية ورفع حصارها عن قطاع غزة.
وأدان القرار الثالث اسرائيل فيما وصفه بالانتهاك المنظم لحقوق سكان مرتفعات الجولان السورية المحتلة. وصوتت الولايات المتحدة ضد القرار بينما امتنعت 15 دولة، بينها اعضاء الاتحاد الاوروبي عن التصويت.
ويتوقع ان يصدر المجلس يوم الخميس قرار اخر يدعو الى انشاء صندوق لتعويض الفلسطينيين الذين تعرضوا لخسائر اثناء الهجوم الاسرائيلي على غزة منذ 14 شهرا.

وزارة الخارجية الروسية تدعو لإيقاف كافة الأنشطة الاستيطانية في الاراضي المحتلة
شدد أندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية  يوم الخميس 25 مارس/آذار على ضرورة وقف كافة الأنشطة الاستيطانية الاسرائيلية وبضمنها في القدس الشرقية. ووصف نيستيرينكو هذه الأنشطة بانها خطوات أحادية الجانب قد تقرر نتائج مفاوضات السلام مسبقا وتحول دول  إطلاقها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية