الرئيس الاوكراني يزور الولايات المتحدة الامريكية اواسط الشهر المقبل

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44284/

من المحتمل ان يقوم الرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش بزيارة الولايات المتحدة الامريكية خلال الفترة من 11 الى 14 ابريل/نيسان ويحتمل ان يلتقي الرئيس باراك اوباما يوم 12 ابريل/نيسان. نشرت ذلك صحيفة " زيركلة نيديلي " الاوكرانية.

من المحتمل ان يقوم الرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش بزيارة الولايات المتحدة الامريكية خلال الفترة من 11 الى 14 ابريل/نيسان ويحتمل ان يلتقي الرئيس باراك اوباما يوم 12 ابريل/نيسان. نشرت ذلك صحيفة " زيركلة نيديلي " الاوكرانية. وحسب معطيات الصحيفة فان يانوكوفيتش تلقى دعوة لزيارة الولايات المتحدة الامريكية للمشاركة في قمة الامن النووي التي ستنعقد في واشنطن.
وجاء في الخبر اعتمادا على مصدر في الاوساط الدبلوماسية بانه وضعت امام وزارة الخارجية الاوكرانية مهمة " التحضير لهذه الزيارة ومحتوى اللقاء مع اوباما وليس فقط حضوره اجتماعات القمة المذكورة " كما يتم التحضير للقاء محتمل مع جوزيف بايدن نائب الرئيس الامريكي وهيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الامريكية وبعض الوزراء الاخرين وكذلك مع مسؤولي صندوق النقد الدولي والبنك الدولي.
وتشير الصحيفة الى ان دين راسيل نائب وزير الخارجية الامريكية قد اعلن 5 مواضيع اولية لتعاون الولايات المتحدة الامريكية مع اوكرانيا خلال فترة رئاسة يانوكوفيتش وهذه المواضيع هي: استمرار التعاون مع صندوق النقد الدولي واصلاحات في قطاع الطاقة الاوكراني وتشكيل قطاع الغاز على اساس الشفافية والمنافسة والاسعار الحقيقية واستخدام اكثر فعالية للغاز، وثالثا فان الولايات المتحدة الامريكية مستعدة لتدعيم الجانب العملي للعلاقات الامريكية الاوكرانية " الضعيفة جدا "، بالاضافة الى جانب اخر مهم بالنسبة لواشنطن وهو التعاون في مجال الدفاع والامن، حيث " بينت كيف انها تنتظر من البرلمان ان يقر قانون يسمح بموجبه اجراء مناورات عسكرية مشتركة على الاراضي الاوكرانية خلال السنة الجارية "، وكذلك الاستمرار بالتعاون مع الناتو " على المستوى الحالي ". والنقطة الخامسة في مجال التعاون مع اوكرانيا هي " الامن النووي " مع الاستمرار " بالعمل المشترك من اجل تقليص مخاطر انتشار المواد المشعة والتقنية النووية ووقوعها بيد الانظمة الخطرة والمجموعات الارهابية ".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)