الخارجية التركية: مشاكل ايران النووية يجب حلها دبلوماسيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44251/

اعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو في محاضرة القاها في معهد الدبلوماسية البلغاري يوم 19 مارس/آذار ان مشاكل ايران النووية يجب حلها دبلوماسيا. ولدى حديثه عن مسألة ابادة الارمن بالجملة في الامبراطورية العثمانية قال الوزير ان النظر في هذه المسائل من اختصاص المؤرخين حصرا.

اعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو في محاضرة القاها في معهد الدبلوماسية البلغاري يوم  19 مارس/آذار ان مشاكل ايران النووية يجب حلها دبلوماسيا. واكد انه يحق لجميع الشعوب استخدام التكنولوجيات النووية في الاغراض السلمية. واعرب عن رفضه لصنع الاسلحة النووية لكونها تعارض المبادئ الانسانية. ودعا اوغلو الى اقامة نظام دولي جديد لا يجيز حتى التفكير في صنع مثل هذه الاسلحة.
واكد الوزير التركي انه يجب حل المسائل المتنازع عليها بين ايران والمجتمع الدولي بالوسائل الدبلوماسية التي تنظر في الحلول الاكثر رشدا وعدالة،  وعارض فرض عقوبات جديدة على ايران . وشدد ابان ذلك على وجوب تمسك ايران بالتزاماتها امام المجتمع الدولي وابداء استعدادها للحوار.

وفي معرض حديثه عن مسألة ابادة الارمن بالجملة في الامبراطورية العثمانية اكد الوزير التركي انه يجب على المؤرخين وليس الساسة النظر في المسائل المرتبطة بهذه القضية .
وقال الوزير انه "لا يحق للبرلمانات اتخاذ قرارات بخصوص المسائل التاريخية. انني بصفتي عالما مستعد لمناقشة هذا الموضوع ، الا انني بصفتي سياسيا اعتقد ان ذلك ليس من مهامي، ناهيك عن مهام البرلمانيين". واضاف ان "مناقشة الظروف في تلك الحقبة ودراستها ووضع النقاط الضرورية على الحروف هي من اختصاص المؤرخين".

وحسب رأي الوزيراحمد داود اوغلو  فان ساسة البلدان الاخرى التي لا علاقة لها مباشرة بتلك الاحداث "لا يتعين عليهم الادلاء بارائهم بخصوص تلك المسائل الاثنية التي لديهم تصور ضئيل بخصوصها.  يجب حل المشاكل القائمة بين تركيا وارمينيا على اساس ثنائي، اساس عمل خبراء سيقومون بدراسة وثائق ذلك الزمان . اما ما يحدث حاليا فيولد من وجهة نظري توترا مفرطا. ان هذه المسألة تتسم بالنسبة لنا بطابع مبدئي".
   

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك