بيريز يؤكد لاشتون ان اسرائيل ستواصل الاستيطان في القدس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44164/

اكد الرئيس الاسرائيلي شيمون بيرز يوم الخميس 18 مارس/اذار للممثلة العليا للسياسة الخاريجية الاوروبية كاثرين اشتون التي تقوم بزيارة الى الشرق الاوسط تشمل اسرائيل والاراضي الفلسطينية ، اكد ان اسرائيل تحتفظ بحقها في مواصلة الاستيطان في القدس. من جهة اخرى دعت اشتون الى تحسين الاوضاع الاقتصادية والامنية في غزة.

اكد الرئيس الاسرائيلي شيمون بيرز يوم الخميس 18 مارس/اذار للممثلة العليا للسياسة الخاريجية الاوروبية كاثرين اشتون التي تقوم بزيارة الى الشرق الاوسط تشمل اسرائيل والاراضي الفلسطينية ، اكد ان اسرائيل تحتفظ بحقها في مواصلة الاستيطان في القدس ، مشيراً الى ان " البناء في العاصمة "القدس" لم يتغير طيلة الـ 40 سنة الاخيرة".
وقال بيريز ان "اسرائيل سمحت بالبناء في المناطق اليهودية من العاصمة، ولكن ليس في أحياء مكتظة بالسكان العرب".
واشار بيريز  الى ان "هذه السياسة تنفذ  بالاتفاق مع  جميع الأطراف ذات الصلة بما في ذلك الفلسطينيين، ولم تدخل ابدا في عملية السلام".
واضاف بيريز "ان اسرائيل ستواصل هذه السياسة" ، داعيا الى استئناف سريع لمحادثات السلام " من اجل الترسيم النهائي للحدود بين إسرائيل وفلسطين في المستقبل".

كاثرين اشتون تدعو الى تحسين الاوضاع الاقتصادية والامنية في غزة

من جهة اخرى اكدت  الممثلة العليا للسياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون التي وصلت صباح اليوم الى غزة عبر معبر بيت حانون"ايريز" في شمال القطاع، اكدت رفضها لكل اشكال العنف، وذلك في تعقيبها على مقتل شخص في اسرائيل صباح الخميس بصاروخ اطلق من غزة، داعية الى تحسين الاوضاع الاقتصادية والامنية في غزة.
وقالت اشتون في مؤتمر صحافي خلال زيارتها مركز توزيع مساعدات تابع للامم المتحدة في جباليا "انه يتوجب التقدم في عملية السلام في سبيل التوصل الى حل ناجح".
واضافت اشتون "من المهم ان تؤدي زيارتي لنتائج مهمة لتحسين الاوضاع وتزويد الناس بما يحتاجونه هنا"، مشيرة الى ان "هذه زيارة مهمة جدا للتحدث مع الناس هنا من اجل تحسين الاوضاع الاقتصادية وتحسين اوضاع الامن".
واوضحت اشتون انها ستطلع اعضاء اللجنة الرباعية الدولية خلال اجتماع الجمعة في موسكو على صورة الاوضاع الموجودة هنا ، موضحة " ان عضاء الرباعية سجتمعون ليقرروا وسيكون مهم ان يستمعوا لما حصلت عليه من معلومات".

المصدر: الوكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية