نتنياهو يؤكد لواشنطن ان اسرائيل برهنت قولاً وفعلاً التزامها بالسلام

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/44056/

قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في بيان صدر عن مكتبه يوم 17 مارس/اذار ان اسرائيل برهنت قولا وفعلا التزامها بالسلام وهي تدعو الفلسطينيين مجددا للعودة الى طاولة المفاوضات بدون شروط مسبقة. وجاء هذا الاعلان كرد فعل اسرائيلي رسمي على تصريحات وزيرة الخارجية الامريكية التي قالت فيها بانه ينبغي على اسرائيل ان تثبت انها متمسكة بعملية التسوية في الشرق الاوسط.. من جهة اخرى رفعت اسرائيل صباح اليوم الاغلاق التام الذي فرضته لـ5 ايام متتالية على مناطق الضفة الغربية.

قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في بيان صدر عن مكتبه يوم 17 مارس/اذار ان اسرائيل "أثبتت التزامها بالسلام قولا وفعلا" واتخذت خطوات تدل على التزامها  بالسلام.

واشار البيان  إلى خطاب نتنياهو الذي ألقاه في وقت سابق بجامعة بار إيلان ، والذي اكد فيه "موافقته على  قيام دولة فلسطينية منزوعة السلاح، وعلى إزالة مئات نقاط التفتيش والحواجز في الضفة الغربية، بالاضافة الى القرار الذي اتخذته حكومته بشأن تعليق الاستيطان في الضفة الغربية لمدة 10 شهور".

ووفقا للبيان فان رئيس الوزراء الاسرائيلي جدد دعوته للفلسطينيين للعودة الى طاولة المفاوضات بدون شروط مسبقة، "لأن هذه هي الطريق الوحيدة للتوصل إلى اتفاق يضمن السلام والأمن والازدهار لكلا الشعبين" .

وأكد  نتنياهو في بيانه ان الفلسطينيين هم من يضعون الشروط المسبقة لاستئناف المفاوضات، وانهم يشنون حملة لنزع الشرعية عن إسرائيل في المؤسسات الدولية .

وجاء هذا الاعلان كرد فعل اسرائيلي رسمي على تصريحات وزيرة الخارجية الامريكية التي قالت فيها بانه ينبغي على اسرائيل ان تثبت انها متمسكة بعملية التسوية في الشرق الاوسط..

واشار نتنياهو في بيانه الى إن بلاده  تقدر وتثمن الكلمات الدافئة التي قالتها وزيرة الخارجية الامريكية كلينتون بشأن العلاقة العميقة بين الولايات المتحدة وإسرائيل والتزام واشنطن بأمن اسرائيل .

وكانت كلينتون في تصريحات لها ادلت بها يوم امس قد خففت كثيرا من حدة تصريحات سابقة انتقدت فيها يشدة القرار الذي اعلنت عنه  الحكومة الإسرائيلية ببناء 1600 وحدة سكنية جديدة في القدس الشرقية اثناء وجود نائب الرئيس الامريكي جوزيف بايدن في اسرائيل، واتصلت هاتفيا بنتنياهو لادانة موقفه "السلبي للغاية" تجاه واشنطن. ووصفت هذه الخطط بانها "إهانة" لبلادها، مؤكدة تمسك واشنطن بحل الدولتين.

إسرائيل ترفع الطوق الأمني عن الضفة الغربية

افادت الوكالة الفرنسية للانباء ان اسرائيل رفعت صباح يوم 17 مارس/اذار الاغلاق التام الذي فرضته لـ5 ايام متتالية على مناطق الضفة الغربية.

وكانت السلطات الإسرائيلية قررت إغلاق الضفة تحضيرا لافتتاح كنيس الخراب قرب المسجد الأقصى.

فيما ابقت  اسرائيل على تأهب الشرطة في القدس الشرقية خشية وقوع مواجهات جديدة. ووفقا للوكالة فان المتحدث باسم الشرطة الاسرائيلية ميكي روزنفيلد قال ان حوالى 3 الاف شرطي لا يزالون في حالة تأهب في القدس الشرقية تحسبا لوقع  مواجهات جديدة.

ونقدم لكم تعليق البروفيسور عبد الستار القاسم أستاذ العلوم السياسية في جامعة النجاح على الأحداث التي شهدتها مدينة القدس يوم الثلاثاء في شريط الفيديو المرفق.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية